الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: أن ابن عباس والمسور اختلفا بالأبواء

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

1840- حدَّثنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ يُوسُفَ: أخبَرَنا مالِكٌ، عن زَيْدِ بْنِ أَسْلَمَ، عن إِبْراهِيمَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ حُنَيْنٍ، عن أَبِيهِ:
أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ العَبَّاسِ [1] والمِسْوَرَ بْنَ مَخْرَمَةَ اخْتَلَفا بِالأَبْواءِ، فقالَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَبَّاسٍ: يَغْسِلُ المُحْرِمُ رَأسَهُ. وَقالَ المِسْوَرُ: لا يَغْسِلُ المُحْرِمُ رَأسَهُ. فَأَرْسَلَنِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ العَبَّاسِ [2] إلى أَبِي أَيُّوبَ الأَنْصارِيِّ، فَوَجَدْتُهُ يَغْتَسِلُ بَيْنَ القَرْنَيْنِ، وهو يُسْتَرُ بِثَوْبٍ، فَسَلَّمْتُ عَلَيْهِ، فَقالَ: مَنْ هَذا؟ فَقُلْتُ: أَنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ حُنَيْنٍ، أَرْسَلَنِي إِلَيْكَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ العَبَّاسِ؛ أَسْأَلُكَ [3] كَيْفَ كانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَغْسِلُ رَأسَهُ وهو مُحْرِمٌ؟ فَوَضَعَ أَبُو أَيُّوبَ يَدَهُ على الثَّوْبِ فَطَأْطَأَهُ حَتَّى بَدا لِي رَأسُهُ، ثُمَّ قالَ لِإِنْسانٍ يَصُبُّ عَلَيْهِ: اصْبُبْ. فَصَبَّ على رَأسِهِ، ثُمَّ حَرَّكَ رَأسَهُ بِيَدَيْهِ فَأَقْبَلَ بهما وَأَدْبَرَ، وَقالَ: هَكَذا رَأَيْتُهُ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَفْعَلُ.
ج3ص16


[1] في نسخة: «عبَّاس» دون (ال) التعريف (ب، ص).
[2] في نسخة: «عبَّاس» دون (ال) التعريف (ب، ص).
[3] في رواية أبي ذر: «يسألك».