الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: حفظت من النبي عشر ركعات ركعتين قبل الظهر

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

1180- 1181- حدَّثنا سُلَيْمانُ بنُ حَرْبٍ، قالَ: حدَّثنا حَمَّادُ بنُ زَيْدٍ [1]، عن أَيُّوبَ، عن نافِعٍ:
عَنِ ابنِ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا، قالَ:
ج2ص58
حَفِظْتُ مِنَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَشْرَ رَكَعاتٍ: رَكْعَتَيْنِ قَبْلَ الظُّهْرِ، وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَها، وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَ المَغْرِبِ فِي بَيْتِهِ، وَرَكْعَتَيْنِ بَعْدَ العِشاءِ فِي بَيْتِهِ، وَرَكْعَتَيْنِ قَبْلَ صَلاةِ الصُّبْحِ، كانَتْ [2] ساعَةً لا يُدْخَلُ على النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فيها.
حَدَّثَتْنِي [3] حَفْصَةُ أَنَّهُ كانَ إذا أَذَّنَ المُؤَذِّنُ، وَطَلَعَ الفَجْرُ، صَلَّى رَكْعَتَيْنِ.


[1] قوله: «بن زيد» ليس في رواية الأصيلي، وفي رواية أبي ذر: «حماد هُوَ ابنُ زَيْدٍ».
[2] في رواية أبي ذر والأصيلي ورواية السَّمعاني عن أبي الوقت: «وَكانَتْ».
[3] صحَّح عليها في اليونينيَّة.