الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

باب ما ذكر النبي صلى الله عليه وسلم وحض على اتفاق أهل العلم

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

(16) بابُ مَا ذَكَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَحَضَّ عَلَى اتِّفَاقِ أَهْلِ الْعِلْمِ، وَمَا أَجْمَعَ [1] عَلَيْهِ الْحَرَمَانِ مَكَّةُ وَالْمَدِينَةُ، وَمَا كَانَ بِهَا [2] مِنْ مَشَاهِدِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالأَنْصَارِ، وَمُصَلَّى النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالْمِنْبَرِ وَالْقَبْرِ
ج9ص102


[1] في رواية أبي ذر عن الكُشْمِيْهَنِيِّ: «اجْتَمَعَ». كتبت بالحمرة.
[2] في رواية أبي ذر والحَمُّويي والمُستملي: «بِهِما». كتبت بالحمرة. قال في الفتح: والتثنية أولى.