الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: خرج النبي يوم أضحى إلى البقيع

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

976- حدَّثنا أَبُو نُعَيْمٍ، قالَ: حدَّثنا مُحَمَّدُ بنُ طَلْحَةَ، عن زُبَيْدٍ، عن الشَّعْبِيِّ:
عَنِ البَرَاءِ، قالَ: خَرَجَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمَ أَضْحًى [1] إلى البَقِيعِ، فَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ أَقْبَلَ عَلَيْنا بِوَجْهِهِ، وَقالَ: «إِنَّ أَوَّلَ نُسُكِنا [2] فِي يَوْمِنا هَذا أَنْ نَبْدَأَ بِالصَّلاةِ، ثُمَّ نَرْجِعَ فَنَنْحَرَ، فَمَنْ فَعَلَ ذَلِكَ فَقَدْ وافَقَ سُنَّتَنا، وَمَنْ ذَبَحَ قَبْلَ ذَلِكَ فَإِنَّما هو شَيْءٍ [3] عَجَّلَهُ لأَهْلِهِ، لَيْسَ مِنَ النُّسُكِ فِي شَيْءٍ». فَقامَ رَجُلٌ فَقالَ: يا رَسُولَ اللَّهِ، إِنِّي ذَبَحْتُ، وَعِنْدِي جَذَعَةٌ خَيْرٌ مِنْ مُسِنَّةٍ. قالَ: «اذْبَحْها، وَلا تَفِي [4] عن أَحَدٍ بَعْدَكَ».
ج2ص21


[1] في رواية الأصيلي: «الأَضْحَى».
[2] ضبطت في (ب، ص) بسكون السين.
[3] هكذا في رواية أبي ذر عن المُستملي، وفي رواية الأصيلي ورواية السَّمعاني عن أبي الوقت ورواية أبي ذر عن الحَمُّويي والكُشْمِيْهَنِيِّ: «فَإِنَّهُ شَيٌ».
[4] في رواية الكُشْمِيْهَنِيِّ: «ولا تُغْنِي».