جمع النهاية في بدء الخير وغاية الغاية

حديث: كانت بنو إسرائيل تسوسهم الأنبياء

[حديث: كانت بنو إسرائيل تسوسهم الأنبياء]
190 - عَنْ أبي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِي صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ، قَالَ: «كَانَتْ بَنُو إِسْرَائِيلَ تَسُوسُهُمُ الأَنْبِيَاءُ، كُلَّمَا هَلَكَ نَبِيٌّ خَلَفَهُ نَبِيٌّ، وَإِنَّهُ لَا نَبِيَّ بَعْدِي، وَستَكُونُ خُلَفَاءُ فَيَكْثُرُونَ. قَالُوا: فَمَا تَأْمُرُنَا؟ قَالَ: فُوا بَيْعَةَ الأَوَّلِ فَالأَوَّلِ، أَعْطُوهُمْ حَقَّهُمْ، فَإِنَّ اللَّهَ سَائِلُهُمْ عَمَّا اسْتَرْعَاهُمْ». [خ¦3455]
ص161