جمع النهاية في بدء الخير وغاية الغاية

حديث: من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله

[حديث: من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله]
17 - عَنْ أَبِي مُوسَى، [قَالَ] : جَاءَ
ص29
رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا الْقِتَالُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ؛ فَإِنَّ أَحَدَنَا يُقَاتِلُ غَضَبًا، وَيُقَاتِلُ حَمِيَّةً؟ فَرَفَعَ إِلَيْهِ رَأْسَهُ - قَالَ: وَمَا رَفَعَ إِلَيْهِ رَأْسَهُ إِلَّا أَنَّهُ كَانَ قَائِمًا - فَقَالَ: «مَنْ قَاتَلَ لِتَكُونَ كَلِمَةُ اللَّهِ هِي الْعُلْيَا فَهُوَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ». [خ¦123]