الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: من صلى قائمًا فهو أفضل ومن صلى قاعدًا فله نصف

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

1116- حدَّثنا أَبُو مَعْمَرٍ، قالَ: حدَّثنا عَبْدُ الوارِثِ، قالَ: حدَّثنا حُسَيْنٌ المُعَلِّمُ، عن عَبْدِ اللَّهِ بنِ بُرَيْدَةَ:
أَنَّ عِمْرانَ بنَ حُصَيْنٍ، وَكانَ رَجُلًا مَبْسُورًا، وَقالَ أَبُو مَعْمَرٍ مَرَّةً: عن عِمْرانَ [1]، قالَ: سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عن صَلاةِ الرَّجُلِ وهو قاعِدٌ، فقالَ: «مَنْ صَلَّى قائِمًا فهو أَفْضَلُ، وَمَنْ صَلَّى قاعِدًا فَلَهُ نِصْفُ أَجْرِ القائمِ، وَمَنْ صَلَّى نائمًا فَلَهُ نِصْفُ أَجْرِ القاعِدِ».
قالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ: نائمًا عِنْدِي
ج2ص47
مُضْطَجِعًا هاهُنا [2].


[1] في رواية أبي ذر زيادة: «بنِِ حُصَيْنٍ».
[2] قوله: «قال أبو عبد الله: نائمًا عندي مضطجعًا هاهنا» ليس في رواية أبي ذر والأصيلي ولا في رواية السَّمعاني عن أبي الوقت.