المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

بابُ صفة الشمس والقمر

3 - بابُ صِفةِ الشمسِ والقمرِ
وقال ابن عباس: {هشيمًا} [الكهف: 45] : متغيرًا، والأَبُّ: ما تأكلُ الأنعامُ، (الأنامُ): الخَلقُ، {بَرْزَخٌ} [المؤمنون: 100] : حاجزٌ.
وقال مجاهد: {ألفافًا} [النبأ: 16] : ملتفَّة، والغُلْبُ: الملتفة، {فراشًا} [البقرة: 22] : مهادًا، كقوله: {وَلَكُمْ فِي الأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ} [البقرة: 36] . {نَكِدًا} [الأعراف: 58] : قليلًا.
وقال قتادةُ: {وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ} [الملك: 5] ، خلقَ هذهِ النجومَ لثلاثٍ؛ جعلها زينةً للسماءِ، ورجومًا للشياطين، وعلاماتٍ يُهتدى بها، فمنْ تأوَّلَ منها غيرَ [1] ذلك؛ فقد أخطأ، وأضاعَ نصيبَهُ، وتكلَّفَ ما لا عِلمَ لهُ بهِ.
{بِحُسْبَانٍ} [الرحمن: 5] : قال مجاهد: كحُسْبَانِ الرَّحَى، وقال غيرُهُ: بحسَابٍ ومنازلَ لا يَعْدُوَانِهَا.
حُسْبَانٌ: جماعةُ حِسَابٍ؛ مثلُ: شِهاب وشُهبان
و{ضُحَاهَا} [النازعات: 29] : ضحوها، {أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ} [يس: 40] : لا يسترُ ضوءُ أحدهما ضوءَ الآخرِ، ولا ينبغي لهُما ذلك، {سَابِقُ النَّهَارِ} [يس: 40] : يتطالبانِ حثيثينِ، [{نَسْلَخُ}] [يس: 37] : يخرج أحدهُما من الآخَرِ ويجري [2] كل واحدٍ منهما، {وَاهِيَةٌ} [الحاقة: 16] : وَهْيُهَا: تشقُّقها، {أَرْجَائِهَا} [الحاقة: 17] : ما لم يَنْشقَّ منها، فهم [3] على حافتيهِ، كقولكَ: على أرجاءِ البئرِ، {أَغْطَشَ} [النازعات: 29] و{جَنَّ} [الأنعام: 76] : أَظْلَمَ.
ج4ص7
قال الحسنُ: {كُوِّرَتْ} [التكوير: 1] : تُكَوَّرُ حتى يذهبَ ضوْءها، يقال [4] : {وَسَقَ} [الانشقاق: 17] : جَمَعَ من دابة [5] ، {اتَّسَقَ} [الانشقاق: 18] : اسْتَوى، {بُرُوجًا} [الفرقان: 61] : منازلَ الشمسِ والقمرِ، {الْحَرُورُ} [فاطر: 21] : بالنهارِ بالشمسِ [6] . وقال ابن عباس وَرُؤبةُ [7] : الحَرُورُ بالليلِ، والسَّمُومُ بالنهارِ، يقال: {يُولِجُ} [فاطر: 13] : يُكورُ، {وَلِيجَةً} [التوبة: 16] : كُلُّ شيءٍ أدخلْتهُ في شيءٍ.


[1] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (فيها بغير).
[2] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ عن الحموي والمستملي، وفي «اليونينية»: (نخرج... ونجري).
[3] كذا في الأصل، وهي رواية ابن عساكر، وفي هامشه من نسخة: (فهو)، وهي رواية أبي ذرٍّ، وفي «اليونينية»: (فهي).
[4] كذا في الأصل، وهي رواية ابن عساكر، وفي «اليونينية»: {والليل وما} بدل (يقال).
[5] في الأصل: (ذاته)، وهو تصحيف.
[6] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (مع الشمس).
[7] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ وابن عساكر، و(ورؤبة): ليست في «اليونينية».