المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: فبينما هو كذلك إذ جاءه الخط الأقرب

[حديث: فبينما هو كذلك إذ جاءه الخط الأقرب]
1917 - قال البخاريُّ: حدثنا مسلم بن إبراهيم: حدَّثنا همام، عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة، عن أنس بن مالك. [خ¦6418]
وحدثنا صدقة بن الفضل [خ¦6417] : حدَّثنا يحيى عن سفيان: حدثني أبي، [أ/229] عن منذر، عن ربيع بن خثيم، عن عبد الله قال: خط النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم خطًّا مربعًا، وخط خطًّا في الوسط خارجًا منه، وخط خططًا صغارًا إلى هذا الذي في الوسط من جانبه الذي في الوسط، فقال: «هذا الإنسان، وهذا أجله محيط به _أو قد أحاط به_ وهذا الذي هو خارج أمله، وهذه الخطط الصغار الأعراض، فإن أخطأ [1] هذه [2] ؛ نهسه [3] هذا، وإن أخطأ [4] هذا؛ نهسه هذا». زاد أنس: قال: «فبينما هو كذلك؛ إذ جاءه الخط الأقرب».
ج3ص438


[1] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ وأبي الوقت، وفي «اليونينية»: (أخطأه).
[2] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ عن الحموي والمستملي، وفي «اليونينية»: (هذا).
[3] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (نهشه) في الموضعين.
[4] كذا في الأصل، وهي رواية أبي الوقت، وفي «اليونينية»: (أخطأه).