المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

باب الفتن التي تموج كموج البحر

14 - باب الفتن [1] التي تموج كموج البحر
قال البخاريُّ: وقال ابن عيينة عن خلف بن حوشب: كانوا يستحبون أن يتمثلوا بهذه الأبيات عند الفتن: [أ/164]
~الحـربُ أوَّلُ ما تكون فــتـيــــةً تســـعَى [2] بِزِينَتِـهَا لكُلِّ جَهُـول
~حتى إذا اشتعلت وشبَّ ضِرامُها ولَّتْ عجوزًا، غيرَ ذاتِ حَليـــل
~شـمطاءَ تُنكِرُ لونَهَـا وتَــغَيَّرتْ مـكروهةً للـــشمِّ والتـقبيل
ج3ص58


[1] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (الفتنة).
[2] في الأصل: (يسعى)، والمثبت موافق لما في «اليونينية».