المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

كتاب المظالم والغصب

(35) كتاب المظالم والغصب
وقول الله عزَّ وجلَّ: {وَلَا تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ}... إلى قوله: {ذُو انْتِقَامٍ} [إبراهيم: 42 -47] ، {مُقْنِعِي رُؤُوسِهِمْ}: رافعي، فالمقنع والمقمح [1] واحد، قال مجاهد: {مهطعين}: مدمني [2] النظر، ويقال: مسرعين [3] . {لَا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء}: جوفًا لا عقول لهم.
ج3ص148


[1] في الأصل: (المقحم)، وهو تحريف.
[2] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ وأبي الوقت، وفي «اليونينية»: (مديمي).
[3] في الأصل: (مسرعي)، والمثبت موافق لما في «اليونينية».
[1] في الأصل: (المقحم)، وهو تحريف.
[2] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ وأبي الوقت، وفي «اليونينية»: (مديمي).
[3] في الأصل: (مسرعي)، والمثبت موافق لما في «اليونينية».