المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

باب توريث دور مكة وبيعها وشرائها

16 - باب توريث دور مكة وبيعها وشرائها
وأن الناس في المسجد الحرام سواء خاصة؛ لقوله تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ الَّذِي جَعَلْنَاهُ لِلنَّاسِ سَوَاء الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِي}؛ الآية [الحج: 25] .
(البادي): الطَّاري. {معكوفًا} [الفتح: 25] : محبوسًا.
ج2ص145