لوامع الأنوار في شرح صحايِح الأخبار

حرف النون

حَرفُ النُّونِ
~(2622) معْنى (المُـنابذة) و (النّـــباذ) أنْ يَبِيْعَهُ السّلْعة لـمْ تُـــقـــلّبنْ
~(2623) أوْ نـــبْذُهُ الحـصاة حيثُ وقعتْ عليه فالبـــيْعُ بذاك قدْ ثـــبتْ
~(2624) (تـــناجشُوا) تـــنافرُوا (نـــثلْتُ) صببْتُ (فانْـــتبذْتُ) أيْ بعُدْتُ
~(2625) (مُـنْـــتبرًا تراهُ) مُتـــنـــفّطا (لانْباطُ) و (النّـــبيْطُ) . أعْني (النّـــبطا)
~(2626) أهْـــلُ السّواد.. (أفلا نُـــنابذُ) نُدافعُ الأضْراسُ هيْ (النّـــواجذُ)
~(2627) (فلْـيـــنْـــتـــثرْ) يطْرحُهُ (بأنْـجادْ) أيْ بمـتاعٍ مجْـلسُ القوْم (النّـــادْ)
~(2628) كذا (النّـــديْ) .. و (المُـنْتدى) و (النّـــدْوةُ) دارٌ لهُـمْ كانتْ بهـا المـشْورةُ
~(2629) (نـبـــيْـــبُهُ) صياحُهُ عنْد السّفادْ حمـالةُ السّيْف المُـقلّد (نـجادْ)
ص167
~(2630) (نثى) إذا أخْـــبر (تـجْري نـجْلا) يعْني تـــنـــزُّ المـاء نـــزًّا قُلّا
~(2631) لدى «الأصيليْ» (نـجلًا) . وفسّرا لنا «البُخاريْ» (آجنًا) ذين ذرا
~(2632) (ناضل) معْ (نافح) يعْني دافعا و (يـنْـــعقان) أيْ يصيْحان معا
~(2633) و (نعْم زيْدٌ) (نعم) (النُّونُ) انْفتحْ و (العينُ) مكْسُورٌ.. وكسْرُ ذيْن صحّْ
~(2634) و (النّـــعْيُ) و (النّـــعيُّ) خبرُ الفنا منهُ (النّـــعايا) وهْو جـمْعُ (نعْـــينا)
~(2635) و (يا نعايا العرب) .. بلْ صُوّبا «للأصْمعيّ» (يا نعاء العربا)
~(2636) تقْديرُهُ (يا هؤُلاء! انْعوْا) جعلْ (نعاء) مثْلًا لـ (دراك) في العملْ
~(2637) و (النّـــفْثُ) كالنّـــفْخ أو التّفْل خلا أنّ «أبا عُبيْد»قال (التّفْلُ لا
~(2638) يكُونُ إلّا مع ريْقٍ) . أوْ هُمـا سوا.. أو العكْسُ لـما تقدّما
~(2639) (ينْفحُ منهُ الطّيْبُ) يظْهرُ (نفحْ بيده) أشار إذْ رمى المـنحْ
~(2640) قوْلُ (فيـــنْفُذُهُمُ البصرُ) ضُمّْ أوّلُهُ.. «لبعْضهمْ» يـخْرقُهُمْ
~(2641) ويـــتجاوزُ.. افْتحنْ «لكُلّهمْ» يعْني يُحـيْطُ بصرُ الرّائيْ بهـمْ
~(2642) و (نفذ الأمْرُ) مضى حين امْتُـــثلْ و (انْفُذْ) أي امْض الرّمْيُ معْنى (يـــنْـــتضلْ)
~(2643) بين الثّلاثة إلى العشْر (النّـــفرْ) (أنْـــفارُنا) جـمْعٌ لـ (نفْرٍ) و (نـــفرْ)
~(2644) و (يومُ نفْر النّاس) منْ نفْس (منى) وحجُّهُمْ قدْ تمّ (يومُ نفْرنا)
~(2645) وقبْلهُ (القرُّ) . (النّـــفيرُ) الجـمْعُ قدْ نفر و (النُّـــزُلُ) أيْ طُعْمٌ يُعدّْ
~(2646) (أنْفُضُ ما حوْلك) أتعرّفُ ما فيه مـمّا هُو يُـــتخوّفُ
~(2647) (أُتيْ بمـنْديلٍ فلمْ يـــنْـــتفض) «لابن السّكن».. و«لـهُمْ» (لـمْ يـــنْفُض)
~(2648) أيْ يـمْسحنْ.. (فلمْ يُردْها وجعلْ بيده يـــنْفُضُ) يـمْسحُ البللْ
~(2649) (يـــنْتفضنْ) كنايةٌ عن الحـدثْ والبوْل.. و (اسْتنْفض) مسح الخـبثْ
~(2650) وفي (إبار النّـــخْل) جا (فنفضتْ) بفتْح (فا) . ومُـعْجمٍ أيْ أسْقطتْ
~(2651) (أوْ نقصتْ) شكٌّ من الرّاوي.. قُريْ (فـــنصبتْ) مُصحّفًا «للطّبريْ»
~(2652) (أنْـــفُضُها) أجْهدُها (منْـــفـــقةُ) تُسْرعُ بـــيْعًا (نافضٌ) أيْ رعْدةُ
~(2653) (نُفسْت) حضْت.. «للأصيليّ» يُضمّْ وفي (الولادة) بفتْحٍ وبضمّْ
~(2654) و«الهـرويْ» في (الحـيْض) يأْبى الضّمّ ثُمّْ ظهْرُ الفراش (نـمطٌ) . ونوْعُهُمْ
~(2655) (فما نفسْناهُ عليك) لـمْ نركْ لسْت بأهْله كمنْ قدْ حسدكْ
~(2656) (منْ شرّ كُلّ نفْسٍ) ارْو أيْ أحدْ لانْفُس .. أوْ عينٌ تُصيبُ بالحـسدْ
~(2657) أوْ حاسدٍ.. للشّكّ.. أوْ تكْرار تُؤكّدُ (النُّـــغيْرُ) منْ أطْيار
~(2658) (هدأ نفْسُهُ) بـ (فاءٍ) فُتحتْ وسُكّنتْ «أُمُّ سُليْمٍ» أخْبرتْ
~(2659) و (يـــنْفلُون) يـحْلفُون (نفهتْ نفْسُك) أعْيتْ (نفطتْ) تورّمتْ
~(2660) (نفّس) فرّج (أترْضوْن النّفلْ) أيْـمانُهُمْ واحدُ (الانْفال) (نفلْ)
~(2661) (أنْـــقابُها) ورُوي (النّقابُ) جـمْعٌ لـ (نقْبٍ) وهي الأبوابُ
~(2662) (ولا تُـــنـــقّثُ) و (تـــنْـــقُثُ) معهْ تُـــبدّدُ المـيْرة وهْي مُسْرعةْ
~(2663) (نـــقْدٌ) سوى الدّيْن.. (النّـــقيرُ) النّـخْلةُ تُـــنْـــقرُ و (المـنْفُوْسةُ) المـوْلُودةُ
~(2664) و (تـــنْقُزان القرب) انْصبنّ (با) أيْ تـــثـــبان فعلى ذا انْتصبا
~(2665) بـنـــزْع خافضٍ.. (تُـــنقّزان) بضمّ (تاءٍ) ايْ تُحـرّكان
~(2666) في نُسْخةٍ من «الكتاب» وُجدا وضمّ «بعْضٌ» (قربًا) بالابْـــتدا
~(2667) (فيُـــنْـــتقى) يُـخْرجُ شحْمُهُ.. وقدْ جاء (فيُـــنْـــتقلُ) منْ (نقْلٍ) وردْ
~(2668) وقولُ (شهْرا عيْدنا لـمْ يـــنْقُصا) أجْرًا.. وقيل (عددًا ما نقصا
~(2669) منْ سنةٍ) (نفاسةً) أيْ حسدا (أنْـــفجها) أثارها وشرّدا
~(2670) (ما لـمْ يكُنْ نقْعٌ) هُو البُكاءُ بالصّوْت و (انْـــتـــقاصُ ما) اسْتنْجاءُ
~(2671) وقيل صوْتُ لطْمةٍ.. أوْ وضْعُ تُرْبٍ على رأْس المُـصاب = (النّقْعُ)
~(2672) و (أيُّـــنا منها بـنُـــزْهٍ) بُعْد (لـمْ يُطْبخ النّيْءُ) اهْمزنْ ومُدّ
~(2673) و (النّـــــيُّ) شحْمٌ شُدّ (ياهُ) (ناهزتْ) أيْ قاربتْ و (نشجتْ) يعْني بكتْ
~(2674) مع التّـحزُّن (بُعث في نسبْ قوْمٍ لهُ) أشْرف بيْتٍ في العربْ
~(2675) (مُـــنْـــتـــقـعٌ) أيْ لوْنُهُ تغـــيّـــرا (نوّر بالصُّبْح) بمـعْنى أسْفرا
~(2676) (فلا انْـــتقش) ليس يقْدرُ على إخْراج شوْك رجْله (نشّ) غلا
~(2677) و (نُوْقش) اسْتُقْصيْ عليه (النّـــفْلُ) زيادةٌ و (النّـــوْلُ) فهْو الجُـعْلُ
~(2678) في (الصّرْف) (إنْ كان نسيْئًا) أُخّرا و«للأصيليّ» (نساءً) أُثرا
~(2679) (أنْسأ) أخّر.. كذاك (نسأ) (أنْشأ يُـخْبرُ) بمـعْنى ابْتدأ
~(2680) و (نشأتْ سحابةٌ) . و (أنْشأتْ بـحْريّةٌ) رفْعًا.. وحالًا نُصبتْ
~(2681) (نقهْتُ) بالفتْح أفقْتُ (النّـخْلةُ تُـــنْسحُ نسْحًا) (حاؤُها) مُهْملةُ
~(2682) أيْ تُقْشرنْ وتُـحْفرنْ.. وأكثرُ نُسخ «مُسْلمٍ» بـ (جيمٍ) يُـــنْكرُ
~(2683) نسيْكةٌ) ذبيْحةٌ.. و (النُّسُكُ) جـمْعٌ لـها موْضعُ ذبْحٍ (منْسكُ)
~(2684) وجـمْعُهُ (مناسكٌ) أيْ موْضعُ تعـــبُّدٍ معْنى (يُــنـــيْبُ) يرْجعُ
~(2685) نسمةٌ) رُوْحٌ.. ونفْسٌ.. وبدنْ وقولُ (لـمْ أنْشبْ) عنى لـمْ أمْكُثنْ
~(2686) (إلّا لـمُنْشدٍ) مُعرّفٍ لهـا لـمْ يتملّكْ.. أوْ لمـنْ يطْلُبُهـا
~(2687) (نشدهُ) (أنْشدهُ) . و (ناشدهْ) سألهُ.. كذلك (المُـناشدةْ)
~(2688) (تنشّرتْ) منْ (نُشْرةٍ) تطـــبّـــبتْ بغُسْلها على صفاتٍ جُرّبتْ
~(2689) (يـــنْعشُهُ) يُقيْمُهُ ويرْفعُ و (ناشزُ الجـبْهة) أيْ مُرْتفعُ
~(2690) عشْرُون درْهمًا هُو (النّـــشُّ) . (انْـــتشلْ) رفع.. (أُنْشط) و (يُـــنْشطُ) يُحـلّْ
~(2691) (أنْفسُها) أفْضلُها (يـــنْـــتهكُ) أيْ يسْتـــبـــيحُ (فأنـــيْمُوا) أهْلكُوا
~(2692) (ينْشغُ) يعْلُو نفسٌ لهُ (نهدْ) نهض و (المـنارُ) الاعْلامُ تُـحدّْ
~(2693) (بـــنقْيها) بشحْمها (لأنْهجُ) يُصيبُني الرّبْوُ.. (جوادُّ منْهجُ)
~(2694) أيْ طُرُقٌ بـــيّنةٌ .. (ما أنْهرا) أسال.. بلْ دعْ «للأصيليْ» (نهرا)
~(2695) و (النّظْرةُ) العينُ (النّقيْ) الحُـوّارى والخـطْفُ (نُهْـبى) (النّقْعُ) سمْ غُبارا
~(2696) وخلْطُ ما يُـــنْفقُهُ الرّفاقُ في سفرهْمْ (نــــهْدٌ) . بكسْرٍ اصْطُفي
~(2697) (يـــنْـــهـزُهُ) يُـــنْهضُهُ.. و«البعْضُ» ضمّْ (ياهُ) خطًا.. بلْ في لُغـــيّةٍ يُضمّْ
~(2698) و (نهكـــتْهُمْ) أضْعفتْ (لا تـــنْتقبْ) تسْتُرُ وجْهها و (منْهُوسُ العقبْ)
~(2699) أهْملْ.. وأعْجمْ أيْ قليلُ اللّحم (نهس) بالسّنّ .. اهْملنْ وأعْجم
~(2700) (سدْرةُ مُنْـــتهًى) إليها يُـــنْتهى علْمًا.. أو الأمْلاكُ والرُّسْلُ انْـــتهى
~(2701) كُلٌّ إليها.. أوْ عُلُوُّ الجـنّة (نقـــيْضًا) ايْ صوْتًا بغير شفة
~(2702) و (نـجْلُ صيّادٍ تـــناهى) إنْـــتهى عنْ ذاك.. أوْ منْ غفْلةٍ تـــنـــبّها
~(2703) ({لا تعْضُلُوْهُنّ} عنى تـــنْـــتهرُوا) لدى «الأصيليْ».. رجّحنْ (لا تقْهرُوا)
~(2704) (بقبْر منْـــبُوْذٍ) لقيْطٍ.. واهيةْ ذيْ.. بلْ بتنوينٍ لـ (قبْرٍ) ناحيةْ
~(2705) (يـــنْجعُ) يسْقيْ.. يُلْقمنْ و (يُـــنْجعُ) وأسْتقي المـاء بمـعْنى (أنْـــزعُ)
~(2706) (يـــنْــــجُـــمُ في صُدُوْرهمْ) أيْ يظْهرُ يُضمُّ (جيمُهُ) .. كذاك يُكْسرُ
~(2707) وقُصر (النّـجا النّـجا) وقدْ يُمـدّْ يعْني التّـخلُّص (انْـــتحاهُ) أيْ قصدْ
~(2708) (فانْـجُوا عليها) أسْرعُوا و (يـــنْجفلْ) يسْقُطُ يسْتخْرجُ معْنى (يـــنْتـــثلْ)
~(2709) و (النُّـحْلُ) بالضّمّ عطاءٌ قدْ مُنحْ بلا جزاءٍ وهْو في (القوْل) فُتحْ
~(2710) (نجيٌّ) المُـساررُ (أنْـحـــيْتُ) قصدْتُ و (النّـحْب قضى) هُوْ المـوْتُ
~(2711) أوْ عهْدهُ و (أنْـخعُ اسْمٍ) أقْـــتلُهْ و (النّـحْرُ) منْ عدوّنا مُقابلُهْ
~(2712) و (النّـخْعُ) قطْعُك (النّـُــــخاع) الخـيْط في عُنُقه.. بالكسْر.. والضّمُّ اصْطُفي
~(2713) (نحْرُ الظّهيرة) ارْتفاعُ الشّمْس في غايتها.. أوْ بدْئها.. الأُوْلى اصْطفي
~(2714) (نـــتجهُ) ولدهُ .. (فـــنـــتجا هذا) وعنْد «مُسْلمٍ» (فأنْـــتجا)
~(2715) وأنْكرُوهُ.. لكن «الأخْفشُ» قدْ جوّز هذين و (نـــدّ) أيْ شردْ
ص168
~(2716) (إنْـــتدب) ايْ سارع فيما أجْزلا منْ أجْرٍ.. اوْ أجاب.. أوْ تكفّلا
~(2717) (فـــندر الرّسُولُ) يعْني سقطا (أنْـــدر سنّهُ) بمـعْنى أسْقطا
~(2718) و (صوْتُهُ أنْدى) أمـــدُّ.. أبْعدُ و (النّـحْرُ) مجْـمعُ التّراقي يُوْجدُ
~(2719) ذاك على الصّدْر ومعْـنى (يـــنْـــزعُ للأهْل) أيْ يـحنُّ ثُمّ يرْجعُ
~(2720) وآلةُ القمار (نرْدشيْرُ) بالفارسيْ المُـخوّفُ (النّـــذيرُ)
~(2721) و (نـــبقٌ) ثـمرُ سدْرٍ (نذرُوا) أيْ علمُوا.. (النُّـــــذْرُ) بفتْحٍ أشْهرُ
~(2722) (رسُولنا نـــزرْت) ألْـــححْت.. يُشدّْ لدى «الأصيليّ».. وتخفيفٌ أسدّْ
~(2723) (كتاب الانْبيا) (لقدْ أنْـــذر نُوْحْ) (أنْـــذرهُ) لدى «الأصيليّ» الصّحيحْ
~(2724) و (النّـجْشُ) أنْ يزيد في السّلْعة لا يُريدُها لكنْ يغُرُّ الرّجُلا
~(2725) و (النُّـــبْذةُ) القطْعةُ (عرْقًا نزعهْ) جذبهُ (منْدُوْحةٌ) يعْني سعةْ
~(2726) (أُنازعُ القُرْآن) أي أُجاذبُ (نوْساتُها) يُعْنى به الذّوائيـبُ
~(2727) و (يـنْزعُ الشّيْطانُ في اليد) رمى بمُـهْملٍ يغُرُّ حيثُ أُعْجما
~(2728) و (النّـــزْغُ) الاغْواءُ و (لا يسْتـــنْـــزهُ) لـمْ يتحفّظْ.. بُعْدُهُ (التّـــنـــزُّهُ)
ص169
~(2729) و (المـنْطقُ) النّطاقُ وهْو ما يشُدّْ وسْطًا لهُ معْنى (نأى بي) أيْ بعُدْ
~(2730) مقالة «الحـجّاج» (فانْظُرْني) وردْ (حتّى أُفيض ماءً) الوصْلُ أسدّْ
~(2731) منْ قطْع ألفٍ أَي انْـــتظرْني والقطْعُ «للأصيل» في (أنْـــظرْني)
~(2732) (تُقْتطعنّ دُونهُمْ فانْظُرْهُمُ) أيْ فانْتظرْهُمُ بـ (ظاءٍ) تُعْـــجمُ
~(2733) و (أنْظرُوا هاذين) أخّرُوهُـما (تـــنْـــطفُ) تقْطُرُ اكْسرنّ واضْمُما
~(2734) من (انْتظارٍ) قولُ (ونظرْنا تسْليمهُ) . في (السّمر) (انْتظرْنا)
~(2735) رسُول ربّنا (نظرْنا) ذيْ ارْوينْ أعْني «لجُـرْجانيّهمْ» و«ابن السّكنْ»
~(2736) و (المُـتنطّعُون) غالُوْن (نـــزا) سال.. كذا وثب.. هكذا (انْـــتـــزى)
~(2737) (شديدُ نزْعٍ) أيْ قويْ جذْب الوترْ و (نُكب الإصْبعُ) أدْماها حـجرْ
~(2738) (لا ينْكأُ) الأشْهرُ (ينْكيْ) في اللُّغةْ معْناهُ في الإذايـــة المُـبالغةْ
~(2739) (نكأْتُ جُرْحي) أيْ جرحْتُ المـوْضعا منهُ و (قدْ نكص) يعْني رجعا
~(2740) و (ثوْبُ زيْدٍ نـجسٌ) . كذا (نـجسْ) و (النّـــكْبةُ) العثْرةُ قولُهُ (انْـــتكسْ)
~(2741) لا قام منْ سقْطته حتّى سقطْ أُخْرى.. و«بعْضُهُمْ» بمُـعْجمٍ ضبطْ
~(2742) (ســينًا) له وبالرُّجُوع فسّرهْ وأنّهُ دعا لهُ و (نـمرةْ)
ص170
~(2743) جـمْعُ (النّـمار) . أيْ شمالٍ خُطّطتْ (منْ نـمْلةٍ) قُرُوْحُ جنْبٍ خرجتْ
~(2744) (نُــــمْرُقةٌ) وِسادٌ اضْمُمْ واكْسر و (النّمْلةُ) الشُّقُوقُ في الحـوافر
~(2745) صاحبُ سرّ المـلك (النّامُوسُ) هُوْ «جبْريْلُ» عُوْدُ سهْـمه (نـــضـــيُّهُ)
~(2746) ناتفةٌ شعر وجْهٍ (نامصةْ) وطالبٌ للفعْل (مُتـــنــمّصةْ)
~(2747) (نـمى الحـديث والمـقال) أبْـــلغهْ و (نـمّهُ) أيْ في الفساد بلّغهْ
~(2748) في (خبر الدّجّال) (ما يُـــنْصبُكا) بضمّ (يا) . وفتْحها يُـــتْعبُكا
~(2749) و (النُّصْبُ) و (النّصبُ) الاعْيا والتّعبْ ورفع الشّيْء بمـعْنى (قدْ نصبْ)
~(2750) و (النُّصُبُ) الحـجرُ تُذْبحُ النّعمْ عليه.. و (المـنْصبُ) قدْرٌ قدْ عظُمْ
~(2751) (هذا السّحابُ لبني كعْبٍ نصرْ) أيْ بالمـلائيـك ووهْمٌ بالمـطرْ
~(2752) و (مُنْصلُ الأسنّة) أيْ نـــزعا نصالهـا و (نصّ) يعْني أسْرعا
~(2753) (ينْصعُ) يخْـلُصُ.. ويـــبْقى.. يظْهرُ (نصيفٌ) الخـمارُ.. قيل المـعْجرُ
~(2754) في (التّائيـب) (حتّى إذا أنْصف) حلّْ (بالنّصْف) (قدْ نصف) «يعْقُوبُ» نقلْ
~(2755) و«الأصْمعيْ» أباهُ .. (ميمُ) (مــــنْصف) كسْرًا وفتْحًا خادمُ لأُولى اصْطُفي
~(2756) والاسْتـــقاءُ بالسّواني (النّضْحُ) والصّبُّ.. والغسْلُ.. ورشٌّ (نضْحُ)
ص171
~(2757) ومنهُ (بوْلٌ للصّبيّ يُـــنْضحُ) (بالمـــنْصف) نصْفُ الطّريق يُفْتحُ
~(2758) (منْ نائيـلٍ أيْ آخذٍ وناضح) يرُشُّهُ عليهم و (ناضحي)
~(2759) لمُـسْتقي المـا (ينْكُتنْ) يُؤثّرنْ بالأرْض.. (نكّبْ عنهُ) أيْ عنهُ اعْرضنْ
~(2760) ثُمّ العُقُوبةُ (النّكالُ) (يـــنْضخُ طيْـــبًا) يُرى إثْـــرٌ لهُ إذْ يُلْطخُ
~(2761) أوْ مُهْـملًا يسيلُ.. بالمُـهْمل قلّْ و«ابنُ دُريدٍ» عكْس هذا قدْ نقلْ
~(2762) أوْ مُعْجمًا ثخُـن.. والمُـهْملُ رقّْ أوْ خُصّ مُـهْملًا بعمْدٍ اتّفقْ
~(2763) و (نضر اللهُ) «الأديبُ» خفّفا نعّم.. عكْسُهُ «المُـحدّثُ» اصْطفى
~(2764) و (قدحُ النُّـضار) نـــبْعٌ.. وعلمْ للأثْل.. والخـالص.. والذّهب عمّْ
~(2765) وقولُ (في طهُوْره ونعلهْ) و (نعْله) الهـيْئةُ في تـــنعُّلهْ
~(2766) (أنْعل) (يُـــنْعلُ) . (نعل) ذا يقلّْ (حُـمْرُ النّعم) أيْ كرائيـمُ الإبلْ
~(2767) و (نعمًا ثريًّا) ايْ إبْـــلًا.. وقدْ جاء بكسْر (النُّون) . والفتْحُ أسدّْ
~(2768) (بهـا ونعْمتْ) خصْلةٌ أخذْتا بها.. و (نعْم) أصْلُها زيْدتْ (تا)
~(2769) وهْي الرّوايةُ.. و«باجيهُمْ» وجدْ في أكثر «النُّسخ» بـ (الهـا) . والأسدّْ
~(2770) في قوله بـ (الهـاء) للكُوفـــيّينْ وصوّب (التّاء) لدى البصْريّينْ
~(2771) و (نعْم ما لهُ) بمـعْنى حسُنا (نـــنْعمُهُ عـــيْنًا) نـــقرُّ أُعْـــيُنا
ص172
~(2772) (نُـعْمة عينٍ) . (نُـعْم عينٍ) . (نُعْمى) و (النُّعْمةُ) المـسرّةُ إنْ ضُمّا
~(2773) أوْ فُتحت .. وهْي من (التّـــنعُّم) بالفتْح.. واكْسرْها لفرْد (النّعم)
~(2774) (حديث إبْليس) (نعمْ أنْت) عنى صدقْت كسْرُ (عينه) جاز لنا
~(2775) و (النُّــغْضُ) و (النّاغضُ) عظْمٌ في طرفْ كتْفٍ.. كذا (النّـغضُ) . دُوْدٌ (النّـغفْ)
~(2776) (نـــهْمتهُ) شهْوتهُ (نـــواء) عداوةً.. (نهض) معْنى (ناء)
~(2777) تـخْتارُ معْنى (ما لك تـــنوّقا) منْ (توْقٍ) «العُذْريْ» روى (تـــتوّقا)
~(2778) و (النّـــوْءُ) و (الأنْوا) منازلُ القمرْ وهْي ثمـانٌ ثُمّ عشْرُون غُررْ
~(2779) يـنْـــزلُ كُلّ ليلةٍ منها القمرْ منْـــزلةً.. وكُلّما مرّتْ عشرْ
~(2780) من اللّيالي معْ ثلاثٍ سقطتْ منْـــزلةٌ في الغرْب .. ثُمّ طلعتْ
~(2781) أُخْرى مع الفجْر لدى الشّرْق زعمْ جاهلُهُمْ أنّ (بهـا الغيثُ انْسجمْ)
~(2782) يكْفُرُ منْ يعْتقدُ النّـوْء فعلْ ذاك.. ومنْ قال (على المـطر دلّْ)
~(2783) فجاهلٌ معْنى الدّليل.. أوْ جعلْ ذا عادةً كُره.. والبعْضُ أحلّْ
~(2784) (نـــياطُ قلْبٍ) عرْقُهُ المُـعلّقُ به المُـوالاةُ لفعْلٍ (نسقُ)
~(2785) (ما نال للرّجُل) يعْني حانا و (النُّونُ) حُوْتٌ.. اجْـمعنْ (نـــيْـــنانا)
~(2786) و (جـملٌ مُـــنوّقٌ) مُذلّلُ و (تـــنْـــتوي) معْناهُ تـــتحوّلُ
~(2787) (أنـــاس) حرّك.. (النّـــواةُ) خـمْسةُ دراهم (النّـضْرةُ) فهْي البهْـجةُ
~(2788) (تـــنافسُوا) تـحاسدُوا (ذُوْ نُـهْـــية) عقْلٍ (نُشُوزٌ) ايْ تعالي المـرْأة
~(2789) (ناشئيــــةُ اللّيل) قيامُــــهُ وردْ «للأزْهريْ» كذا وساعاتٌ تُعدّْ