الجمع بين الصحيحين للحميدي مع تعقبات الضياء المقدسي

حديث: كنا جلوساً مع ابن مسعود فجاء خباب

293- الخامس: عن علقمةَ قال: كنَّا جلوساً مع ابنِ مسعودٍ فجاء خَبَّابٌ فقال: يا أبا عبد الرَّحمن؛ أيستطيعُ هؤلاءِ أن يقرَؤوا كما تقرأُ؟ فقال: أمَا إنَّك إن شئتَ أمرتُ بعضَهم فقرأ عليك، قال: أجَلْ، قال: اقرَأْ يا علقمةُ
ج1ص131
فقال زيدُ بنُ حُدَيرٍ _أخو زيادِ بنِ حُديرٍ_: أتأمُر علقمةَ أن يقرأَ وليسَ بأقْرئِنا؟! قال: أمَا إنَّك إن شئتَ أخبرتُكَ بما قال النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلمَ في قومِك وقومِه، فقرأتُ خمسينَ آيةً من سورة مريمَ، فقال عبد الله: كيف تَرى؟ قال: قد أحسنَ.
قال عبد الله: ما أقرأُ شيئاً إلَّا وهو يقرؤُه، ثمَّ التفتَ إلى خبَّابٍ وعليه خاتَمٌ من ذهبٍ، فقال: ألم يأنِ لهذا الخاتَم أن يُلقَى؟! قال: أمَا إنَّك لن تراهُ عليَّ بعدَ اليوم، فألْقاهُ. [خ¦4391]