الجمع بين الصحيحين للحميدي مع تعقبات الضياء المقدسي

حديث: هذا الإنسان وهذا أجله محيط به

306- الثَّامن عشر: عن الرَّبيع بن خُثَيمٍِ عن ابن مسعودٍ قال: «خطَّ رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلمَ خطَّاً مربَّعاً وخطَّ خطَّاً في الوسط خارجاً منه، وخطَّ خُطَطاً صِغاراً إلى هذا الَّذي في الوسَط من جانبِه الذي في الوسَط، فقال: هذا الإنسانُ، وهذا أجلُه محيطٌ به _أو قد أحاطَ به_ وهذا الذي هو خارجٌ أملُه، وهذه الخُطَطُ الصغارُ الأَعراضُ، فإنْ أخطأَهُ هذا نَهَشهُ هذا، وإنْ أخطأَهُ هذا نَهَشهُ هذا» [1] . [خ¦6417]
ج1ص134


[1] رسم في هامش (ابن الصلاح) و(أبي شجاع) صورة ذلك.