ثلاثيات البخاري من طريق الحمويي

حديث سلمة: خرجنا مع النبي إلى خيبر

الحديث التاسع عشر:
19 - حَدَّثَنَا الْمَكِّيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ، حَدَّثَنَا يَزِيدُ بْنُ أَبِي عُبَيْدٍ:
عَنْ سَلَمَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ: خَرَجْنَا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى خَيْبَرَ، فَقَالَ رَجُلٌ: سَمِّعْنَا [1] يَا عَامِرُ مِنْ هُنَيْهَاتِكَ [2]، فَحَدَا بِهِمْ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنِ السَّائِقُ؟» قَالُوا: عَامِرٌ، فَقَالَ: «يَرْحَمُهُ اللَّهُ» [3]. فَقَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ هَلَّا أَمْتَعْتَنَا بِهِ. فَأُصِيبَ صَبِيحَةَ لَيْلَتِهِ [4] فَقَالَ رَجُلٌ مِنَ الْقَوْمِ [5]: حَبِطَ عَمَلُهُ؛ قَتَلَ [6] نَفْسَهُ. فَلَمَّا رَجَعْتُ وَهُمْ يَتَحَدَّثُونَ [7] أَنَّ عَامِرًا حَبِطَ عَمَلُهُ، فَجِئْتُ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقُلْتُ: فِدَاكَ أَبِي وَأُمِّي يَا نَبِيَّ اللَّهِ [8]، زَعَمُوا أَنَّ عَامِرًا حَبِطَ عَمَلُهُ. فَقَالَ: «كَذَبَ مَنْ قَالَهَا، إِنَّ لَهُ لأَجْرَيْنِ اثْنَيْنِ، إِنَّهُ لَجَاهِدٌ مُجَاهِدٌ، وَأَيُّ [9] قَتِيلٍ يَزِيدُ عَلَيْهِ». [خ¦6891]
ص4


[1] في غير (ر): « فَقَالَ رَجُلٌ مِنَ الْقَوْمِ: أَسْمِعْنَا».
[2] في (ظ) و(ع): «هُنَيَّاتِكَ».
[3] في (ك) و(ظ) و(ع): «رَحِمَهُ اللَّهُ».
[4] في (ع) و(ح): «لَيْلَتِئِذٍ».
[5] في غير (ر): «فَقَالَ الْقَوْمُ».
[6] في (ك): «فَإِنَّهُ قَتَلَ»، وضرب عليها في (ح).
[7] في (ح): «سَمِعْتُهُمْ يَتَحَدَّثُونَ».
[8] في (ك) و(ظ) و(ع): «فَفُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، فَدَاكَ أَبِي وَأُمِّي»، وفي (ح): «فَقُلْتُ: يَا نَبِيَّ اللَّهِ فِدَاكَ أَبِي وَأُمِّي».
[9] (ك): «فَأَيُّ».