المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: اغسلوا ثوبي هذا

[حديث: اغسلوا ثوبي هذا ]
535 - قال البخاريُّ: حدثنا محمد بن مقاتل: حدثنا عبد الله: حدثنا هشام. [خ¦1264]
(ح): وحدثنا معلى بن أسد: حدثنا وهيب، عن هشام، عن أبيه، عن عائشة قالت: دخلت على أبي بكر فقال: في كم كفنتم النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم؟ قالت: في ثلاثة أثواب _زاد ابن مقاتل: يمانيةٍ من كُرْسف_ وقالا: بيضٍ سحولية ليس فيها قميصٌ ولا عمامةٌ.
وقال لها: في أي يوم توفي رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم؟ قالت: [أ/66] يوم الاثنين، قال: فأي يوم هذا؟ قالت: يوم الاثنين. قال: أرجو فيما بيني وبين الليل،
ج2ص12
فنظر إلى ثوب عليه كان يمرض فيه، به رَدْعٌ من زعفران، فقال: اغسلوا ثوبي هذا، وزيدوا عليه ثوبين، وكفنوني فيهما [1] ، قلت: إن هذا خلقٌ. قال: إن الحي أحق بالجديد من الميت، إنما هو للمهلة، فلم يُتوفَّ حتى أمسى من ليلة الثلاثاء، ودُفن قبل أن يصبح.
وخرَّجه في باب موت يوم الاثنين. [خ¦1387]
وفي باب الكفن بغير قميص. [خ¦1271]
وفي باب الكفن بغير عمامة. [خ¦1273]


[1] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ، وفي «اليونينية»: (فيها).