المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: مثل ما بعثني الله به من الهدى والعلم كمثل الغيث

[حديث: مَثَل ما بَعَثني الله به من الهدى والعِلم، كمَثَل الغَيث]
54 - قال البخاريُّ: حدثنا محمد بن العلاء: حدثنا حَمَّاد بن أسامة، عن بُرَيد بن عبد الله، عن أبي بُرْدَة، عن أبي موسى، عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «مَثَل ما بَعَثني الله به من الهدى والعِلم، كمَثَل الغَيث الكبير أصابَ أرضًا؛ فكان منها نَقِيَّةٌ [ب/15] قَبِلت الماءَ، وأَنبَتَت الكلَأ والعشبَ الكَثيرَ، وكانت منها أَجَادِبُ أَمسَكَت الماءَ، فنَفَع الله عزَّ وجلَّ بها الناسَ، فشَرِبوا وسَقَوا وزرعوا، وأصاب منها طائفة أخرى إنما هي قِيْعَانُ لا تمسِكُ ماءً، ولا تُنبِتُ كلأً، فذلك مَثَل مَن فَقِه في دين الله ونَفَعه ما بَعَثني الله عزَّ وجلَّ به، فعَلِم وعَلَّم، ومَثَل مَن لم يَرفَع بذلك رأسًا ولم يَقبَل هدى الله الذي أُرسِلتُ به». [خ¦79]
قال البخاري: قال إسحاق: «وكانت منها طائفةٌ قَبِلتْ الماءَ».
ج1ص221