المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: كان النبي يخرج يوم الفطر والأضحى

[حديث: كان النبي صلى الله عليه وسلم يخرج يوم الفطر والأضحى]
424 - حدثنا سعيدُ بن أبي مريم: حدَّثنا محمد بن جعفر قال: أَخبرني زيدٌ، عن عياضِ بن عبد الله بن أبي سَرْحٍ، عن أبي سعيد الخدريِّ قال: كان النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم يخرج يوم الفطر والأضحى إلى المصلى، فأوَّلُ شيء يبدأ به الصلاة، ثم ينصرف، فيقومُ مُقَابِلَ الناس والناس جُلوسٌ على صفوفهم، فَيَعِظُهُم ويوصيهم ويأمُرُهُم، فإن كان يريد أن يقطَعَ بعْثًا؛ قطَعَهُ، أو يأمُرَ بشيءٍ [أ/54] أمر به، ثم ينصرف.
قال أبو سعيد: فلم يَزَلِ الناسُ على ذلك حتى خرجتُ مع مروان وهو أمير المدينة، في أضحى أو فطر، فلما أتينا المصلى؛ إذا مِنْبرٌ بناه كثيرُ بن الصَّلْتِ، فأراد مروان أن يرتقِيَه قبل أن يصلي، فجبذْتُ بثوبه، فجَبَذني فارتفع فَخَطَبَ قبل
ج1ص444
الصلاة، فقلتُ له: غيَّرْتُم والله، فقال: أبا [1] سعيد؛ قد ذهب ما تَعْلَمُ، فقلت: ما أعلم والله خيرٌ مما لا أعلم، فقال: إنَّ الناس لم يكونوا يجلسون لنا بعد الصلاة، فجعلناها [2] قبل الصلاة. [خ¦956]


[1] في الأصل: (أبو)، والمثبت موافق لما في «الصحيح».
[2] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (فجعلتها).