المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: فلم تعبد حتى إذا هلك أولئك وتنسخ العلم عبدت

[حديث: فلم تعبد حتى إذا هلك أولئك وتَنَسَّخ العلم عُبدت.]
2462 - قال البخاريُّ: حدثني إبراهيم بن موسى قال: أخبرنا هشام عن ابن جريج وقال عطاء عن ابن عباس: صارت الأوثان التي كانت في قوم نوح في العرب بعد، أما وَدٌّ [1] ؛ كانت لِكَلب [2] بدومة الجندل، وأما سُواع؛ كانت لهذيل، وأما يغوث؛ فكانت لمراد، ثم لبني غطيف بالجوف عند سبأ، وأما يعُوقُ؛ فكانت [ب/297] لهمدان، وأما نَسْرٌ؛ فكانت لِحمير لآل ذي الكَلَاع، وَنَسْر أسماء رجالٍ صالحين من قوم نوح، فلما هلكوا؛ أوحى
ج4ص349
الشيطان لقومهم: أن انصبوا إلى مجالسهم التي كانوا يجلسون عليها [3] أنصابًا وسمُّوها بأسمائهم ففعلوا، فلم تعبد، حتى إذا هلك أولئك وتَنَسَّخ العلم؛ عُبدت. [خ¦4920]


[1] في الأصل: {وَدًّا}.
[2] في الأصل: (لكليب)، والمثبت موافق ما في «الصحيح».
[3] (عليها): ليس في «اليونينية».