المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

سورة الفتح

48 - سورة الفتح
وقال مجاهد: {سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم} [الفتح: 29] : السجدة [1] ، وقال منصور عن مجاهد: التواضع، {شَطْأَهُ}: فراخه، {فَاسْتَغْلَظَ}: غلظ، {سُوقِهِ}: الساق حاملة الشجرة [2] ، {دَآئِرَةُ السَّوْءِ} [الفتح: 6] ؛ كقولك: رجل السوء، ودائرة السوء: العذاب. {تعزِّروه} [الفتح: 9] : تنصروه، {شَطْأَهُ} [الفتح: 29] : شَطءُ السُّنبل، تُنبِت الحبة عشرًا وثمانيًا [3] وسبعًا، فيقوى بعضه ببعض؛ فذلك [4] قوله: {فَآزَرَهُ} [5] : قواه، ولو كانت واحدة؛ لم تقم على ساق، وهو مثل ضربه الله للنَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم؛ إذ خرج وحده ثم قواه بأصحابه كما قوى الحبة بما ينبت منها.
ج4ص319


[1] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ عن المستملي والكشميهني، وفي «اليونينية»: (السحنة).
[2] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ، وزيد في «اليونينية»: (ويقال).
[3] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ، وفي «اليونينية»: (أو ثمانيًا).
[4] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (فذاك).
[5] زيد في الأصل: {فاستغلظ}، والمثبت موافق لما في «الصحيح».