المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

باب: {إنما الخمرُ والميسرُ والأنصابُ والأزلامُ }

باب: {إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلَامُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ} [المائدة: 90]
وقال ابن عباس: {الأزلام}: القداح يقتسمون بها في الأمور، {النصب} [1] [المائدة: 3] و{الأنصاب}: أصنام يذبحون [2] عليها.
وقال غيره: الزَّلَم: القدح لا ريش له، وهو واحد الأزلام، والاستقسام: أن يجيل القداح فإن نهته؛ انتهى، وإن أمرته؛ فعل ما تأمره، فقد أعلموا القداح أعلامًا لضروب [3] يستقسمون بها، وفعلت منه: قسمت، والقُسُوم المصدر.
يُجيل: يدير. [4]
تقدم ما فيه في الأشربة.
ج4ص258


[1] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ، وفي «اليونينية»: (و{النصب}).
[2] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (والنصب: أنصاب يذبحون).
[3] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (بضروبٍ).
[4] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ، و(يجيل: يدير): ليس في «اليونينية».