المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: من يذهب في إثرهم

[حديث: من يذهب في إثرهم]
2225 - قال البخاريُّ: حدثنا محمد: حدَّثنا أبو معاوية، عن هشام، عن أبيه، عن عائشة: {الَّذِينَ اسْتَجَابُوا لِلّهِ وَالرَّسُولِ مِن بَعْدِ مَآ أَصَابَهُمُ الْقَرْحُ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا مِنْهُمْ وَاتَّقَوا أَجْرٌ عَظِيمٌ} [آل عمران: 172] ، قالت لعروة: يا بن أختي؛ فإن أبويك [1] منهم؛ الزبير وأبو بكر، لما أصاب رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم ما أصاب يوم أحد فانصرف [2]
ج4ص163
عنه المشركون؛ خاف أن يرجعوا فقال [3] : «من يذهب في إثرهم؟» فانتدب منهم سبعون رجلًا، كان فيهم أبو بكر والزبير. [خ¦4077]
{استجابوا}: أجابوا.


[1] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (كان أبوك).
[2] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ، وفي «اليونينية»: (وانصرف).
[3] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ وأبي الوقت، وفي «اليونينية»: (قال).