المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: تجدون خير الناس في هذا الشأن أشدهم له كراهية

[حديث: تجدون خير الناس في هذا الشأن أشدهم له كراهية]
1707 - قال البخاريُّ: حدثنا قتيبة: حدثنا المغيرة، عن أبي الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة. [خ¦3495]
(ح): وحدثني إسحاق بن إبراهيم [خ¦3493] : حدثنا جرير، عن عمارة، عن أبي زرعة، عن أبي هريرة، عن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «تجدون خير الناس في هذا الشأن أشدهم له كراهية». زاد الأعرج: «حتى يقع فيه».
قال أبو زرعة: «وتجدون شر الناس ذا الوجهين؛ الذي يأتي هؤلاء بوجه، ويأتي هؤلاء بوجه».
وخرَّجه في قصة إسحاق بن إبراهيم صلى الله عليهما. [خ¦3374]
وفي باب قوله عزَّ وجلَّ: {أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاء إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ} [البقرة: 133] . [خ¦3382]
وباب قوله: {إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى} [الحجرات: 13] . [خ¦3494]
وفي باب ما قيل في ذي الوجهين. [خ¦6058]
ج3ص335