المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: هجرة النبي وأصحابه إلى المدينة

[حديث: هجرة النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه إلى المدينة.]
1547 - قال البخاريُّ: حدثنا إسحاق بن منصور: حدثنا أبو أسامة: حدثنا هشام بن عروة، عن أبيه، عن أسماء بنت أبي بكر: أنها حملت بعبد الله بن الزبير بمكة، قالت: فخرجت وأنا متمٌّ، فأتيت المدينة، فنزلت قباء، فولدت بقباء، ثم أتيت به رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فوضعته في حَجره، ثم دعا بتمرة، فمضغها ثم تفل في فيه، فكان أول شيء دخل جوفه ريقُ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، ثم حنكه بالتمرة، ثم دعا له وبرَّكَ عليه، وكان أول مولود ولد في الإسلام، ففرحوا به فرحًا شديدًا؛ لأنهم قيل لهم إن اليهود قد سحرتكم فلا يولد لكم. [خ¦5469]
وقد خرَّجه في باب: هجرة النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم وأصحابه إلى المدينة. [خ¦3909]
ج3ص249