المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: خذي ما يكفيك وولدك بالمعروف

[حديث: خذي ما يكفيك وولدك بالمعروف]
1192 - قال البخاريُّ: حدثنا محمد بن كثير: أخبرنا سفيان، عن هشام، عن أبيه، عن عائشة. [خ¦7180]
ج2ص457
(ح): حدثنا ابن مقاتل: حدَّثنا عبد الله: أخبرنا يونس. [خ¦5359]
(ح): وحدثنا عبدان [خ¦3825] ، وأبو اليمان [خ¦7161] لفظه: أخبرنا شعيب عن الزهري قال: حدثني عروة أن عائشة قالت: جاءت هند بنت عتبة بن ربيعة، قالت: يا رسول الله؛ والله ما كان على ظهر الأرض أهل خباء أحب إليَّ أن [يذلوا من أهل خبائك، وما أصبح اليوم على ظهر الأرض أهل خباء أحب إليَّ أن] [1] يعزوا من أهل خبائك.
زاد عبدان: قال _يعني: رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم_: «وأيضًا والذي نفسي بيده»، قالا: قالت: يا رسول الله؛ إن أبا سفيان رجل مَسِّيك [2] ، فهل علي حرج أن أطعم من الذي له عيالنا؟ قال: «لا».
زاد يونس: «إلا بالمعروف». زاد هشام: قال: «خذي ما يكفيك وولدك بالمعروف».
وخرَّجه في باب القضاء على الغائب. [خ¦7180]
وباب كيف كانت يمين النَّبي صلَّى الله عليه وسلَّم. [خ¦6641]
وباب إذا لم ينفق الرجل؛ فللمرأة أن تأخذ بغير علمه...؛ الباب. [خ¦5364]
وفي البيوع، باب من أجرى أمر الأمصار على ما يتعارفون بينهم...؛ الباب. [خ¦2211]
وفي باب مناقب هند. [خ¦3825]
وفي باب قوله عزَّ وجلَّ: {وَعَلَى الْوَارِثِ مِثْلُ ذَلِكَ} [البقرة: 233] . وهل على المرأة منه شيء؟ وصُدِّر فيه بقوله عزَّ وجلَّ: {وَضَرَبَ اللّهُ مَثَلًا رَّجُلَيْنِ أَحَدُهُمَا} إلى قوله: {صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ} [النحل: 76] .
وباب قصاص المظلوم. [خ¦5370]
ج2ص458


[1] ما بين معقوفين سقط من الأصل.
[2] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»:(مِسيك).