المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: إن بني إسرائيل كان إذا أصاب ثوب أحدهم قرضه

[حديث: إن بني إسرائيل كان إذا أصاب ثوب أحدهم قرضه]
117 - قال البخاريُّ: حدثنا آدم: حدَّثنا شعبة عن الأعمش عن أبي وائل وهو مداره. [خ¦224]
(ح): حدثنا محمد بن عَرعَرة قال: حدثنا شعبة. [خ¦226]
وحدثنا عثمان بن أبي شيبة قال: حدثنا جرير؛ قالا: عن منصور عن أبي وائل قال: كان أبو موسى الأشعريُّ يشدد في البول ويقول: إن بني إسرائيل كان إذا أصاب ثوب أحدهم قرضه، فقال حذيفة: ليته أمسك. قال جرير: رأيتني أنا والنَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم نتماشى، فأتى سُبَاطَة [1] قومٍ خلف حائطٍ، فقام كما يقوم أحدكم فبال، فانتبذت منه، فأشار إليَّ فجئته، فقمت عند عقبه حتى فرغ. [خ¦225]
زاد الأعمش: فبال قائمًا، ثم دعا بماء، فجئته بماء فتوضأ.
وخرَّجه في باب البول عند صاحبه والتستر بالحائط، [خ¦225]
وباب الوقوف والبول على سباطة قوم. [خ¦226]
ج1ص262


[1] حاشية في الأصل: (السباطة: هي المزبلة والكناسة).