المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

باب ومن الدليل على أن الخمس للإمام

12 - باب ومن الدليل على أن الخمس للإمام، وأنه يعطي بعض قرابته دون بعض، ما قسم النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم لبني المطلب وبني هاشم من خمس خيبر.
ج2ص357
وقال عمر بن عبد العزيز: لم يعمهم بذلك، ولم يخص قريبًا دون من هو أحوج إليه، وكان الذي أعطاهم؛ لما شكوا إليه من الحاجة، ولما مسهم في جنبه من قومهم وحلفائهم.