المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: يأتي الدجال وهو محرم عليه

[حديث: يأتي الدجال وهو محرَّم عليه أن يدخل نقاب المدينة]
842 - قال البخاريُّ: وحدَّثنا يحيى ابن بُكير: حدَّثنا الليث، عن عقيل، عن ابن شهاب قال: أخبرني عبيد الله بن عبد الله بن عتبة: أن أبا سعيد الخدري قال: حدَّثنا رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم طويلًا [1] عن الدجال، فكان فيما حدَّثنا به أن قال: «يأتي الدجال _وهو محرَّم عليه أن يدخل نقاب المدينة_ بعض السباخ التي بالمدينة، فيخرج إليه يومئذ رجل هو خير الناس_ [أو من خير الناس] _ فيقول: أشهد أنك الدجال الذي حدثنا عنك رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم حديثه، فيقول الدجال: أرأيتَ إن قتلتُ هذا ثم أحييتُه هل تشكون في الأمر؟ فيقولون: لا، فيقتله [2] ثم يحييه، فيقول حين يحييه: والله ما كنتُ قط أشد بصيرة مني اليومَ، فيقول الدجال: أقتله، ولا يسلط عليه». [خ¦1882]
وخرَّجه في باب ذكر الدجال. [خ¦7132]
ج2ص215


[1] كذا في الأصل، وهي رواية أبي الوقت، وفي «اليونينية»: (حديثًا طويلًا).
[2] حاشية في الأصل: (يقال: إن هذا المقتول هو الخضر عليه السلام، قاله عمر في جامعه. انظر الكرماني).