المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: ما كنت لأدع سنة النبي لقول أحد

[حديث: ما كنت لأدع سنة النبي صلى الله عليه وسلم لقول أحد]
707 - [ قال البخاريُّ: حدثنا قتيبة: حدَّثنا حجاج بن محمد الأعور، عن شعبة، عن عمرو بن مرة، عن سعيد بن المسيب، قال. [خ¦1569]
قال البخاريُّ: حدثنا محمد بن بشار [خ¦1563] : حدَّثنا غندر: حدَّثنا شعبة، عن الحكم، عن علي بن حسين، عن مروان بن الحكم قال: شهدت عثمان وعليًّا، وعثمان ينهى عن المتعة وأن يجمع بينهما.
زاد سعيد فقال: اختلف علي وعثمان وهما بعسفان في المتعة، فقال علي: ما تريد إلا [1] أن تنهى عن أمر فعله النَّبيُّ [2] صلَّى الله عليه وسلَّم، فلما رأى ذلك علي؛ أهل بهما جميعًا.
زاد مروان: لبيك بعمرة وحجة، قال: ما كنت لأدع سنة النَّبيِّ [3] صلَّى الله عليه وسلَّم لقول أحد.
قال المهلب: فعل رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم أمرًا أمرهم به، وسنه قولًا، والله أعلم. ] [4]
ج2ص139


[1] في المطبوع: (إلى).
[2] في المطبوع: (رسول الله).
[3] في المطبوع: (رسول الله).
[4] ما بين معقوفين سقط من الأصل.