الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: كان الناس يتحرون بهداياهم يوم عائشة

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

3775- حدَّثنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عَبْدِ الْوَهَّابِ: حدَّثنا حَمَّادٌ: حدَّثنا هِشامٌ، عن أَبِيهِ قالَ:
كانَ النَّاسُ يَتَحَرَّوْنَ بِهَداياهُمْ يَوْمَ عائِشَةَ، قالَتْ عائِشَةُ: فاجْتَمَعَ صَواحِبِي إلى أُمِّ سَلَمَةَ [1]، فَقُلْنَ [2]: يا أُمَّ سَلَمَةَ، واللَّهِ إِنَّ النَّاسَ يَتَحَرَّوْنَ بِهَداياهُمْ يَوْمَ عائِشَةَ، وَإِنَّا نُرِيدُ الْخَيْرَ كَما تُرِيدُهُ عائِشَةُ، فَمُرِي رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ يَأمُرَ النَّاسَ أَنْ يُهْدُوا إِلَيْهِ حَيْثُ ما كانَ _أَوْ: حَيْثُ ما دارَ_ قالَتْ: فَذَكَرَتْ ذَلِكَ أُمُّ سَلَمَةَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قالَتْ: فَأَعْرَضَ عَنِّي، فَلَمَّا عادَ إِلَيَّ ذَكَرْتُ لَهُ ذاكَ [3] فَأَعْرَضَ عَنِّي، فَلَمَّا كانَ فِي الثَّالِثَةِ ذَكَرْتُ لَهُ فَقالَ: «يا أُمَّ سَلَمَةَ لَا تُؤْذِينِي فِي عائِشَةَ؛ فَإِنَّهُ واللَّهِ ما نَزَلَ عَلَيَّ الْوَحْيُ وَأَنا فِي لِحافِ امْرَأَةٍ مِنْكُنَّ غَيْرها [4] ».
ج5ص30


[1] صحَّح عليها في اليونينيَّة.
[2] صحَّح عليها في اليونينيَّة، وفي رواية أبي ذر: «فقالوا»، كتبت بالحمرة.
[3] في رواية أبي ذر: «ذلك».
[4] ضبطت في (ص) بفتح الرَّاء وضَمِّها، وضبطت في (و) بالجر فقط، وأهمل ضبطها في (ن، ب).