الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: ما أدري لعله كما قال قوم:{فلما رأوه عارضًا مستقبل أوديتهم}

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

3206- حدَّثنا مَكِّيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ: حدَّثنا ابْنُ جُرَيْجٍ، عَنْ عَطَاءٍ:
عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا قالَتْ: كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إذا رَأَى مَخِيْلَةً فِي السَّمَاءِ أَقْبَلَ وَأَدْبَرَ، وَدَخَلَ وَخَرَجَ، وَتَغَيَّرَ وَجْهُهُ، فَإِذا أَمْطَرَتِ السَّمَاءُ سُرِّيَ عَنْهُ. فَعَرَّفَتْهُ [1] عَائِشَةُ ذَلِكَ، فقالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَا [2] أَدْرِي لَعَلَّهُ كَما قالَ قَوْمٌ: { فَلَمَّا رَأَوْهُ عَارِضًا مُّسْتَقْبِلَ أَوْدِيَتِهِمْ }» الآيَةَ [الأحقاف: 24].
ج4ص109


[1] صحَّح عليها في اليونينيَّة.
[2] في رواية أبي ذر: «وما».