الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: اجمعوا إلي من كان هاهنا من يهود

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

3169- حدَّثنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ يُوسُفَ: حدَّثنا اللَّيْثُ، قالَ: حدَّثني سَعِيدٌ [1]:
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، قالَ: لَمَّا فُتِحَتْ خَيْبَرُ أُهْدِيَتْ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ شَاةٌ فيها سُمٌّ، فقالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «اجْمَعُوا إِلَيَّ [2] مَنْ كَانَ هَا هُنَا مِنْ يَهُودَ». فَجُمِعُوا لَهُ، فَقالَ: «إِنِّي سَائِلُكُمْ عَنْ شَيْءٍ فَهَلْ أَنْتُمْ صَادِقِيَّ عَنْهُ؟» فقالوا: نَعَمْ. قالَ لَهُمُ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ أَبُوكُمْ؟» قَالُوا: فُلَانٌ، فَقالَ [3]: «كَذَبْتُمْ، بَلْ أَبُوكُمْ فُلَانٌ». قَالُوا: صَدَقْتَ. قالَ: «فَهَلْ أَنْتُمْ صَادِقِيَّ عَنْ شَيْءٍ إِنْ سَأَلْتُ عَنْهُ؟» فقالوا: نَعَمْ يَا أَبَا القَاسِمِ، وَإِنْ كَذَبْنَا عَرَفْتَ كَذِبَنَا
ج4ص99
كَمَا عَرَفْتَهُ فِي أَبِينَا. فقالَ لَهُمْ: «مَنْ أَهْلُ النَّارِ؟». قَالُوا: نَكُونُ فيها يَسِيرًا، ثُمَّ تَخْلُفُونَا [4] فِيهَا. فقالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «اخْسَؤُوا فِيهَا، وَاللَّهِ لَا نَخْلُفُكُمْ فيها أَبَدًا ». ثُمَّ قالَ: «هَلْ أَنْتُمْ صَادِقِيَّ عَنْ شَيْءٍ إِنْ سَأَلْتُكُمْ عَنْهُ؟». فقالوا [5]: نَعَمْ يَا أَبَا القَاسِمِ. قالَ: «هَلْ جَعَلْتُمْ فِي هَذِهِ الشَّاةِ سُمًّا؟» قَالُوا [6]: نَعَمْ. قالَ: «مَا حَمَلَكُمْ على ذَلِكَ؟» قَالُوا: أَرَدْنَا إِنْ كُنْتَ كَاذِبًا نَسْتَرِيحُ [7]، وَإِنْ كُنْتَ نَبِيًّا لَمْ يَضُرَّكَ.


[1] في رواية ابن عساكر زيادة: «بن أبي سعيد المَقْبُرِيُّ».
[2] في رواية أبي ذر وابن عساكر: «لِي».
[3] في رواية أبي ذر: «قال».
[4] في رواية أبي ذر: «تخلفوننا».
[5] في رواية أبي ذر: «قالوا».
[6] في رواية أبي ذر: «فقالوا».
[7] صحَّح عليها في اليونينيَّة.