الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: يا ابن الأكوع ألا تبايع؟

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

2960- ثلاثي- حدَّثنا المَكِّيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ: حدَّثنا يَزِيدُ بْنُ أَبِي عُبَيْدٍ:
عَنْ سَلَمَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قالَ: بَايَعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ عَدَلْتُ إلى ظِلِّ الشَّجَرَةِ [1]، فَلَمَّا خَفَّ النَّاسُ قالَ: «يا ابْنَ الأَكْوَعِ أَلا تُبَايِعُ؟» قالَ: قُلْتُ: قَدْ بَايَعْتُ يا رَسُولَ اللَّهِ. قالَ: «وَأَيْضًا». فَبَايَعْتُهُ الثَّانِيَةَ. فَقُلْتُ لَهُ: يا أَبا مُسْلِمٍ، على أَيِّ شَيْءٍ كُنْتُمْ تُبَايِعُونَ يَوْمَئذٍ؟ قالَ: على المَوْتِ.
ج4ص50


[1] في رواية أبي ذر: «شجرةٍ».