الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: حق على الله أن لا يرتفع شيء من الدنيا إلا وضعه

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

2872- حدَّثنا مَالِكُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ: حدَّثنا زُهَيْرٌ، عن حُمَيْدٍ:
عَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قالَ: كَانَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَاقَةٌ تُسَمَّى العَضْبَاءَ، لا تُسْبَقُ _قالَ حُمَيْدٌ: أَوْ لا تَكَادُ تُسْبَقُ_ فَجَاءَ أَعْرَابِيٌّ على قَعُودٍ فَسَبَقَهَا، فَشَقَّ ذَلِكَ على المُسْلِمِينَ، حَتَّى عَرَفَهُ، فَقالَ: «حَقٌّ على اللَّهِ أَنْ لا يَرْتَفِعَ شَيْءٌ مِنَ الدُّنْيا إِلَّا وَضَعَهُ».
طَوَّلَهُ مُوسَى، عن حَمَّادٍ، عن ثَابِتٍ، عن أَنَسٍ، عن النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ. [1]
ج4ص32


[1] قوله: «طوَّله موسى.. إلخ» ليس في نسخة، وهو مقدَّم على حديث مالك بن إسماعيل في رواية أبي ذر. (لا الحمرة إلى)، وفي رواية أبي ذر والمستملي بعدهما زيادة: «(60) بابُ الغَزْوِ على الحَمِيرِ» هكذا مجردًا بلا حديث.