الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

باب: إذا قال: داري صدقة لله ولم يبين للفقراء أو غيرهم

     
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

(14) بابٌ: إذا قالَ: دَارِي صَدَقَةٌ لِلَّهِ، وَلَمْ يُبَيِّنْ لِلْفُقَرَاءِ أَوْ غَيْرِهِمْ،
فهو جَائِزٌ، ويَضَعُها [1] فِي الأْقرَبِينَ أَوْ حَيْثُ أَرَادَ
قالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِأَبِي طَلْحَةَ حِينَ قالَ: أَحَبُّ أَمْوَالِي إِلَيَّ بيْرحَاءٍ [2]، وَإِنَّها صَدَقَةٌ لِلَّهِ، فَأَجَازَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَلِكَ.
وَقالَ بَعْضُهُمْ: لا يَجُوزُ حَتَّى يُبَيِّنَ لِمَنْ.
وَالأَوَّلُ أَصَحُّ.
ج4ص7


[1] في رواية أبي ذر والحَمُّويِي والمستملي: «ويُعْطِيها».
[2] ضبطت الباء في متن اليونينية بالفتح والكسر، والراء بالفتح والضم، والجميع بالصرف، وفي رواية أبي ذر: «بِيرُحاءَ» بالمنع، وضبط روايته في (ب، ص): «بِيرُحاْ».