الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: أن النبي أري وهو في معرسه من ذي الحليفة في بطن الواد

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

2336- حدَّثنا قُتَيْبَةُ: حدَّثنا إِسْماعِيلُ بْنُ جَعْفَرٍ، عن مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ، عن سالِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ:
عَنْ أَبِيهِ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ: أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أُرِيَ وهو فِي مُعَرَّسِهِ مِنْ ذِي الحُلَيْفَةِ [1] فِي بَطْنِ الوادِي، فَقِيلَ لَهُ: إِنَّكَ بِبَطْحاءَ مُبارَكَةٍ. فقالَ مُوسَى: وَقَدْ أَناخَ بِنا سالِمٌ بِالمُناخِ الَّذِي كانَ عَبْدُ اللَّهِ يُنِيخُ بِهِ، يَتَحَرَّى مُعَرَّسَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
ج3ص106
وهو أَسْفَلُ مِنَ المَسْجِدِ الَّذِي بِبَطْنِ الوادِي، بَيْنَهُ وَبَيْنَ الطَّرِيقِ وَسَطٌ مِنْ ذَلِكَ.


[1] في رواية أبي ذر عن الحَمُّويِي والمُستملي: «بِذِي الحليفة».