الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: كنا أكثر أهل المدينة مزدرعًا

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

2327- حدَّثنا مُحَمَّدٌ [1]: أخبَرَنا عَبْدُ اللَّهِ: أخبَرَنا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ، عن حَنْظَلَةَ بْنِ قَيْسٍ الأَنْصارِيِّ:
سَمِعَ رافِعَ بْنَ خَدِيجٍ قالَ: كُنَّا أَكْثَرَ أَهْلِ المَدِينَةِ مُزْدَرَعًا، كُنَّا نُكْرِي الأَرْضَ بِالنَّاحِيَّةِ [2] منها مُسَمًّى لِسَيِّدِ الأَرْضِ، قالَ: فَمِمَّا [3] يُصابُ ذَلِكَ وَتَسْلَمُ الأَرْضُ، وَمِمَّا [4] يُصابُ الأَرْضُ وَيَسْلَمُ ذَلِكَ، فَنُهِينا، وَأَمَّا الذَّهَبُ والوَرِقُ [5] فَلَمْ يَكُنْ يَوْمَئِذٍ.
ج3ص104


[1] في رواية أبي ذر ورواية السَّمعاني عن أبي الوقت زيادة: «بنُ مُقاتِلٍ».
[2] أهمل ضبطها في (ن)، وبهامش (ب، ص): كذا في اليونينية الياء مشددة.
[3] في رواية أبي ذر عن الكُشْمِيْهَنِيِّ: «فَمهْما».
[4] في رواية أبي ذر والكُشْمِيْهَنِيِّ: «ومَهْما».
[5] في رواية الكُشْمِيْهَنِيِّ: «وأما الذَّهبُ والفِضَّةُ».