الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

1909- حدَّثنا آدَمُ: حدَّثنا شُعْبَةُ: حدَّثنا مُحَمَّدُ بْنُ زِيادٍ، قالَ:
سَمِعْتُ أَبا هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ يَقُولُ: قالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ _أَوْ قالَ: قالَ أَبُو الْقاسِمِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ_: «صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ، فَإِنْ غُبِّيَ [1] عَلَيْكُمْ فَأَكْمِلُوا عِدَّةَ شَعْبانَ ثَلاثِينَ».
ج3ص27


[1] في رواية الحَمُّويِي: «فَإِنْ غَبِيَ»، وفي رواية الكُشْمِيْهَنِيِّ: «أُغْمِيَ»، وفي رواية المستملي: «غُمَّ». وبهامش اليونينية: حاشية بخط اليونيني: «غَبيَ» بفتح الغين وتخفيف الباء، كذا هنا لأبي ذر، وعند القابسي: «غُبِّيَ»بضم الغين وتشديد الباء المكسورة، وكذا قيَّده الأصيلي بخطه، والأول أبين، ومعناه: خفي عليكم، قاله عياض.اهـ.