الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا فهو في سبيل الله

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

123- حدَّثنا عُثْمانُ، قالَ: أخبَرَنا [1] جَرِيرٌ، عن مَنْصُورٍ، عن أَبِي وائلٍ:
عَنْ أَبِي مُوسَى، قالَ: جاءَ رَجُلٌ إلى النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فقالَ: يا رَسُولَ اللَّهِ
ج1ص36
ما القِتالُ في سَبِيلِ اللَّهِ؟ فَإِنَّ أَحَدَنا يُقاتِلُ غَضَبًا، وَيُقاتِلُ حَمِيَّةً. فَرَفَعَ إِلَيْهِ رَأسَهُ _قالَ: وَما رَفَعَ إِلَيْهِ رَأسَهُ إِلَّا أَنَّهُ كان قائِمًا_ فقالَ: «مَنْ قاتَلَ لِتَكُونَ كَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ العُلْيا فَهُوَ في سَبِيلِ اللَّهِ [2] ».


[1] في رواية أبي ذر والأصيلي وابن عساكر ورواية السمعاني عن أبي الوقت: «حدَّثنا».
[2] بهامش اليونينية دون رمز زيادة: «عَزَّ وَجلَّ»، وهي مثبتة في متن (ب، ص).