الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: لما كسفت الشمس على عهد رسول الله نودي.

     
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

1051- حدَّثنا أَبُو نُعَيْمٍ، قالَ: حدَّثنا شَيْبانُ، عن يَحْيَى، عن أَبِي سَلَمَةَ:
عن عَبْدِ اللَّهِ بنِ عَمْرٍو [1] أَنَّهُ قالَ: لَمَّا كَسَفَتِ الشَّمْسُ على عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نُودِيَ: إِنَّ الصَّلاةَ [2] جامِعَةٌ. فَرَكَعَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَكْعَتَيْنِ في سَجْدَةٍ، ثُمَّ قامَ فَرَكَعَ رَكْعَتَيْنِ في سَجْدَةٍ، ثُمَّ
ج2ص36
جَلَسَ، ثُمَّ جُلِّيَ [3] عن الشَّمْسِ. قالَ: وَقالَتْ عائِشَةُ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا: ما سَجَدْتُ سُجُودًا قَطُّ كانَ أَطْوَلَ مِنْها.


[1] في رواية أبي ذر: «عبد الله بن عُمَرَ». وعزاها في (و، ب، ص) إلى رواية الكُشْمِيْهَنِيّ بدل أبي ذر. قال في الفتح في قوله: «عبد الله بن عُمَرَ»: وهو وهم.
[2] في رواية السَّمعاني عن أبي الوقت: «أَنِ الصلاةُ» ووضع علامة التَّخفيف على «أن»، وزاد في (ن، ق) نسبتها إلى رواية أبي ذر أيضاً.
[3] في نسخة لأبي ذر: «حَتَّى جُلِّيَ».