الجمع بين الصحيحين للحميدي مع تعقبات الضياء المقدسي

حديث: إن مثلي ومثل ما بعثني الله به

455- الثَّلاثون: عن أبي بردةَ عن جدِّهِ عن أبي موسى أنَّ النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلمَ قال: «إنَّ مَثَلي ومَثَلَ ما بعثَني اللهُ عزَّ وجلَّ به كَمَثلِ رجلٍ أتى قومَه فقال: يا قومِ؛ إنِّي رأيتُ الجيشَ بعَينَيَّ وأنا النَّذيرُ العُريانُ، فالنَّجاءَ! فأطاعَه طائفةٌ مِن قومِه فأَدْلَجوا [1] وانطلَقوا على مَهَلِهِم
ج1ص186
فنَجَوا، وكذَّبَت طائفةٌ منهم فأصبَحوا مكانَهم، فصبَّحَهُم الجيشُ فأهلَكَهم واجْتاحَهم [2] ، فذلك مَثَلُ مَن أطاعَني واتَّبَع ما جئتُ به، ومَثَلُ مَن عصاني وكذَّبَ ما جئتُ به مِنَ الحقِّ». [خ¦6482]


[1] يقال أَدْلَج القومُ: إذا قطعوا الليل كله سيراً، فإن خرجوا من آخر الليل قيل: ادَّلجُوا بتشديد الدال. (ابن الصلاح).
[2] جتاحَهم: استأصلهم، وهو من الجائحة.