الجمع بين الصحيحين للحميدي مع تعقبات الضياء المقدسي

حديث: ثلاثة لهم أجران رجل من أهل الكتاب

430- الخامس: من رواية الشَّعبيِّ عن أبي بُردةَ بنِ أبي موسى
ج1ص177
عن أبيه قال: قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلمَ: «ثلاثةٌ لهم أجرانِ: رجلٌ من أهلِ الكتابِ آمنَ بنبيِّه وآمنَ بمحمدٍ، والعبدُ المملوكُ إذا أدَّى حقَّ الله وحقَّ موالِيه، ورجلٌ كانت عنده أَمَةٌ يطَؤُها فأدَّبَها فأحسَنَ تأديبَها، وعلَّمَها فأحسَنَ تعليمَها، ثمَّ أعتَقَها فتزوَّجَها، فله أجرانِ». ثمَّ قال عامرٌ _يعني الشَّعبيَّ_: أعطَيناكَها بغير شيءٍ، وقد كان يُركَبُ فيما دونَها إلى المدينة. [خ¦97]
وفي روايةٍ أخرجَها البخاريُّ تعليقاً من حديث عثمانَ بنِ عاصمٍ عن أبي بردةَ عن أبيه: «أعتقَها ثمَّ أصدقَها» يعني: تزوَّجها بمَهرٍ جديدٍ. [خ¦5083]