الجمع بين الصحيحين للحميدي مع تعقبات الضياء المقدسي

حديث: أن تجعل لله نداً وهو خلقك

264- الأربعون: عن عمرو بن شُرَحْبيل عن ابن مسعود قال: «سألت رسول الله صلَّى الله عليه وسلمَ: أيُّ الذَّنب أعظمُ؟ قال: أن تجعل لله نِدَّاً [1] وهو خَلَقَكَ. قال: قلت: إنَّ ذلك لعظيمٌ! قلت: ثمَّ أيُّ؟ قال: أن تقتل ولدَك مخافةَ أن يَطعم معك. قلت: ثمَّ أيُّ؟ قال: أن تُزانيَ حليلةَ جارك». [خ¦4477]
ج1ص125


[1] النِّد والنديد: المثل.