الجمع بين الصحيحين للحميدي مع تعقبات الضياء المقدسي

حديث: بينا أنا مع النبي وهو يتوكأ على

226- الثَّاني: عن علقمةَ عنه قال: «بينا أنا مع النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلمَ وهو يتوكَّأ على عَسيبٍ [1] مرَّ بنفرٍ مِن اليهود، فقال بعضُهم: سَلُوه عن الرُّوح، وقال بعضُهم: لا تسألُوه؛ لا يُسمِعُكم ما تكرَهون، فقاموا إليه فقالوا: يا أبا القاسم؛ حدِّثنا عن الرُّوح، فقام ساعةً ينظُر، فعرفت أنَّه يوحَى إليه، فتأخَّرت عنه حتَّى صعِد الوحيُ، ثمَّ قال: {وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي} [الإسراء:85] ». [خ¦125]
وهو في أفرادِ مسلمٍ عن مسروق عن عبد الله قال: «وعَرض له يهوديٌّ فسأله...»، فذكر نحوَه وقال: {وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ} الآيةَ [الإسراء:85] .
ج1ص111


[1] العَسيبُ: من النخل كالقَصَب من سائر الشجر.