المستند

النظر الفسيح عند مضائق الأنظار في الجامع الصحيح


التصنيف الرئيسي : _
التصنيف الفرعي : _
اسم الكتاب : النظر الفسيح عند مضائق الأنظار في الجامع الصحيح
اسم المؤلف الكامل : محمد الطاهر بن عاشور التونسي
تاريخ الوفاة : 1394
دار النشر : الدار العربية للكتاب
تاريخ النشر : 1979
بلد النشر : تونس
الطبعة : 1
المحقق : _
الأجزاء : 1
حول الكتاب : الكتاب تعليقات وتقييدات على مواضع من الجامع الصحيح لم يفصل القول فيها المتقدمون من الشُرَّاح بل توقفوا فيها أو أحجموا أو قصروا في بيانها. وقد سماه المصنف كما أثبتناه وسمَّاه في ((التحرير والتنوير)): ((النظر الفسيح على مشكل الجامع الصحيح)) وقد استغنى عند كل حديث مروي في ((الموطأ)) بما بينه في ((كشف المغطى))، ورتَّب العلَّامة كتابه على ترتيب البخاريِّ في جامعه. وقد أوضح العلَّامة منهجه في الشرح في مقدمته فراجعها.
حول المؤلف : هو محمد الطاهر بن الشيخ محمد بن الشيخ محمد الطاهر بن الشيخ محمد بن الشيخ محمد الشاذلي بن العالم الصالح عبد القادر ابن عاشور، جده الأول من أشراف الأندلس قدم إلى تونس سنة (1060ه)، واستقر بها بعد عودته من الحج. ولد العلامة في ضاحية المَرْسى قرب العاصمة التونسية ونشأ في رحاب العلم والجاه، وسلك طريق حفظ القرآن ثم حفظ مجموعة من المتون العلمية. له أربعة من أولاد برز منهم في العلم: - محمد الفاضل ( 1909 - 1970م ) الذي توفي قبل والده، تولى التدريس في جامع الزيتونة ثم القضاء وثم عين معيدًا بالكلية الزيتونية ثم تولى عدة مناصب أخرى، له التفسير ورجاله، وومضات فكر. - كما نبع منهم عبد الملك صاحب التحقيقات القيمة في مجلة الهداية التونسية، وله من الأحفاد أساتذة جامعيون على مستوى رفيع من العلم والمعرفة. - التحق العلَّامة محمد الطاهر بجامع الزيتونة سنة (1310هـ). وحصل على شهادة التطويع في الجامع الأعظم - التي تعدل انتهاء التعليم الثانوي - سنة (1317هـ).
شيوخه:
1 - الشيخ أحمد بن بدر الكافي.
2 - الشيخ أحمد بن جمال الدين.
3 - الشيخ سالم بوحاجب.
4 - الشيخ محمد صالح الشريف.
5 - الشيخ عبد القادر التميمي.
6 - الشيخ محمد العزيز بوعتور.
- شيوخه بالإجازة:
وتحمل الشيخ محمد الطاهر بن عاشور الحديث رواية، وله فيه إجازات من أربعة من شيوخه:
1 - إجازة من شيخه محمد العزيز بوعتور.
2 - إجازة من شيخه محمود بن الخوجة.
3 - إجازة من شيخه سالم بوحاجب.
4 - إجازة من شيخه عُمَر بن الشيخ.
- تلامذته:
من أشهر تلامذته:
1 - محمد الصادق بن الحاج محمود المعروف بـــ(بسِّيس).
2 - محمد الصادق بن محمد الشطي.
3 - محمد الفاضل بن العلامة محمد الطاهر بن عاشور.
4 - محمد العيد آل خليفة.
ما تولَّاه من المناصب:
تولَّى محمد الطاهر بن عاشور عدة مناصب بالإضافة إلى عضوية في مجمع اللغة العربية بدمشق ومجمع اللغة العربية بالقاهرة.
الكلام حول مكتبة آل عاشور:
تعد مكتبة آل عاشور من المكتبات الخاصة الشهيرة؛ إذ تنفرد بوجود أصول فريدة قام بنشر بعضها محمد الطاهر رحمه الله. رحل علامتنا لأداة فريضة الحج، كما رحل إلى استانبول للمشاركة في مؤتمر المستشرقين سنة (1915هـ). توفي الشيخ سنة ( 1394هـ الموافق 1973م ).
أمَّا مؤلفاته في الحديث:
1 - ((كشف المغطى من المعاني والألفاظ الواقعة في الموطأ)).
جمع فيه خلاصة ما كتب في أحاديث الموطأ وتناول فيه ثلاثمئة حديث ومسألة، وهو غالبًا ما يتوجه إلى المشكل والمعضل دون الواضح والبين، وهو مطبوع.
2 - ((النظر الفسيح عن مضايق الأنظار في الجامع الصحيح)) وهو كتابنا.
3 - ((تعليقات وتحقيقات على حديث أم زرع)) ما يزال مخطوطًا.

عملنا : 1 - أثبتنا الكتب والأبواب في الفهرسة كما هي في المطبوع من البخاريِّ، لفائدة مقارنة القارئ، وإذا ذكر العلَّامة حديثًا دون ذكر بابه، ذكرنا الباب وجعلناه بين معقفين.
2 - رقمنا الأحاديث حسب الترقيم المتداول، لتسهل المراجعة لمن أراد التوسع.
3 - كما صححنا ما وقع في المطبوع من أخطاء، مع التنبيه عليها، وبيَّنا ما لنا عليه من ملاحظات.

النظر الفسيح عند مضائق الأنظار في الجامع الصحيح


التصنيف الرئيسي : _
التصنيف الفرعي : _
اسم الكتاب : النظر الفسيح عند مضائق الأنظار في الجامع الصحيح
اسم المؤلف الكامل : محمد الطاهر بن عاشور التونسي
تاريخ الوفاة : 1394
دار النشر : الدار العربية للكتاب
تاريخ النشر : 1979
بلد النشر : تونس
الطبعة : 1
المحقق : _
الأجزاء : 1
حول الكتاب : الكتاب تعليقات وتقييدات على مواضع من الجامع الصحيح لم يفصل القول فيها المتقدمون من الشُرَّاح بل توقفوا فيها أو أحجموا أو قصروا في بيانها. وقد سماه المصنف كما أثبتناه وسمَّاه في ((التحرير والتنوير)): ((النظر الفسيح على مشكل الجامع الصحيح)) وقد استغنى عند كل حديث مروي في ((الموطأ)) بما بينه في ((كشف المغطى))، ورتَّب العلَّامة كتابه على ترتيب البخاريِّ في جامعه. وقد أوضح العلَّامة منهجه في الشرح في مقدمته فراجعها.
حول المؤلف : هو محمد الطاهر بن الشيخ محمد بن الشيخ محمد الطاهر بن الشيخ محمد بن الشيخ محمد الشاذلي بن العالم الصالح عبد القادر ابن عاشور، جده الأول من أشراف الأندلس قدم إلى تونس سنة (1060ه)، واستقر بها بعد عودته من الحج. ولد العلامة في ضاحية المَرْسى قرب العاصمة التونسية ونشأ في رحاب العلم والجاه، وسلك طريق حفظ القرآن ثم حفظ مجموعة من المتون العلمية. له أربعة من أولاد برز منهم في العلم: - محمد الفاضل ( 1909 - 1970م ) الذي توفي قبل والده، تولى التدريس في جامع الزيتونة ثم القضاء وثم عين معيدًا بالكلية الزيتونية ثم تولى عدة مناصب أخرى، له التفسير ورجاله، وومضات فكر. - كما نبع منهم عبد الملك صاحب التحقيقات القيمة في مجلة الهداية التونسية، وله من الأحفاد أساتذة جامعيون على مستوى رفيع من العلم والمعرفة. - التحق العلَّامة محمد الطاهر بجامع الزيتونة سنة (1310هـ). وحصل على شهادة التطويع في الجامع الأعظم - التي تعدل انتهاء التعليم الثانوي - سنة (1317هـ).
شيوخه:
1 - الشيخ أحمد بن بدر الكافي.
2 - الشيخ أحمد بن جمال الدين.
3 - الشيخ سالم بوحاجب.
4 - الشيخ محمد صالح الشريف.
5 - الشيخ عبد القادر التميمي.
6 - الشيخ محمد العزيز بوعتور.
- شيوخه بالإجازة:
وتحمل الشيخ محمد الطاهر بن عاشور الحديث رواية، وله فيه إجازات من أربعة من شيوخه:
1 - إجازة من شيخه محمد العزيز بوعتور.
2 - إجازة من شيخه محمود بن الخوجة.
3 - إجازة من شيخه سالم بوحاجب.
4 - إجازة من شيخه عُمَر بن الشيخ.
- تلامذته:
من أشهر تلامذته:
1 - محمد الصادق بن الحاج محمود المعروف بـــ(بسِّيس).
2 - محمد الصادق بن محمد الشطي.
3 - محمد الفاضل بن العلامة محمد الطاهر بن عاشور.
4 - محمد العيد آل خليفة.
ما تولَّاه من المناصب:
تولَّى محمد الطاهر بن عاشور عدة مناصب بالإضافة إلى عضوية في مجمع اللغة العربية بدمشق ومجمع اللغة العربية بالقاهرة.
الكلام حول مكتبة آل عاشور:
تعد مكتبة آل عاشور من المكتبات الخاصة الشهيرة؛ إذ تنفرد بوجود أصول فريدة قام بنشر بعضها محمد الطاهر رحمه الله. رحل علامتنا لأداة فريضة الحج، كما رحل إلى استانبول للمشاركة في مؤتمر المستشرقين سنة (1915هـ). توفي الشيخ سنة ( 1394هـ الموافق 1973م ).
أمَّا مؤلفاته في الحديث:
1 - ((كشف المغطى من المعاني والألفاظ الواقعة في الموطأ)).
جمع فيه خلاصة ما كتب في أحاديث الموطأ وتناول فيه ثلاثمئة حديث ومسألة، وهو غالبًا ما يتوجه إلى المشكل والمعضل دون الواضح والبين، وهو مطبوع.
2 - ((النظر الفسيح عن مضايق الأنظار في الجامع الصحيح)) وهو كتابنا.
3 - ((تعليقات وتحقيقات على حديث أم زرع)) ما يزال مخطوطًا.

عملنا : 1 - أثبتنا الكتب والأبواب في الفهرسة كما هي في المطبوع من البخاريِّ، لفائدة مقارنة القارئ، وإذا ذكر العلَّامة حديثًا دون ذكر بابه، ذكرنا الباب وجعلناه بين معقفين.
2 - رقمنا الأحاديث حسب الترقيم المتداول، لتسهل المراجعة لمن أراد التوسع.
3 - كما صححنا ما وقع في المطبوع من أخطاء، مع التنبيه عليها، وبيَّنا ما لنا عليه من ملاحظات.