الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: والذي ذهب به ما تركهما حتى لقي الله

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

590- حدَّثنا أبو نُعَيْمٍ، قالَ: حدَّثنا عَبْدُ الواحِدِ بْنُ أَيْمَنَ، قالَ: حدَّثني أَبِي:
أَنَّهُ سَمِعَ عائِشَةَ قالتْ: والَّذِي ذَهَبَ بِهِ، ما تَرَكَهُما حَتَّى لَقِيَ اللَّهَ، وَما لَقِيَ اللَّهَ تَعالَى حَتَّى ثَقُلَ عن الصَّلاةِ، وَكانَ يُصَلِّي كَثِيرًا مِنْ صَلاتِهِ قاعِدًا _تَعْنِي: الرَّكْعَتَيْنِ بَعْدَ العَصْرِ_ وَكانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّيهِما، وَلا يُصَلِّيهِما فِي المَسْجِدِ؛ مَخافَةَ أَنْ يُثَقِّلَ على أُمَّتِهِ، وَكانَ يُحِبُّ ما يُخَففُ [1] عَنْهُمْ.
ج1ص121


[1] ضُبطت في اليونينية ففتح الفاء وكسرها مع التشديد: « يُخَفَّفُ» و«يُخَفِّفُ»، وكتب فوقها «معًا». في رواية الأصيلي وابن عساكر ورواية السَّمعاني عن أبي الوقت ورواية أبي ذر عن الحَمُّويي والكُشْمِيْهَنِيِّ: «ما خَفَّفَ» بصيغة الماضي.