الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

باب إذا خاف الجنب على نفسه المرض أو الموت

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

(7) بابٌ: إذا خافَ الجُنُبُ على نَفْسِهِ المَرَضَ أَوِ المَوْتَ، أَوْ خافَ العَطَشَ، تَيَمَّمَ [1]
وَيُذْكَرُ أَنَّ عَمْرَو بنَ العاصِ أَجْنَبَ في لَيْلَةٍ بارِدَةٍ، فَتَيَمَّمَ وَتَلا [2]: { وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا } [النساء: 29] فَذُكِرَ لِلنَّبِيِّ [3] صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلَمْ يُعَنِّفْ [4].
ج1ص77


[1] في رواية الأصيلي: «يَتيمَّم»، وزاد في (و، ب، ص) نسبتها إلى رواية ابن عساكر.
[2] في رواية الأصيلي: «فتلا».
[3] هكذا في رواية الكُشْمِيْهَنِيِّ أيضًا بالبناء للمفعول (ب، ص)، وفي رواية الأصيلي: «فَذَكَرَ ذلك للنبي» بالبناء للفاعل.
[4] في نسخة عند ابن عساكر: «يعنِّفهُ».