الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: لما قدم النبي مكة استقبلته أغيلمة بني عبد المطلب

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

1798- حدَّثنا مُعَلَّى بنُ أَسَدٍ: حدَّثنا يَزِيدُ بنُ زُرَيْعٍ: حدَّثنا خالِدٌ، عن عِكْرِمَةَ:
عَنِ ابنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا، قالَ: لَمَّا قَدِمَ النَّبيُّ [1] صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَكَّةَ، اسْتَقْبَلَتْهُ أُغَيْلِمَةُ بَنِي عَبْدِ المُطَّلِبِ، فَحَمَلَ واحِدًا بَيْنَ يَدَيْهِ وَآخَرَ خَلْفَهُ.
ج3ص7


[1] في رواية أبي ذر: «رسولُ الله» كتبت بالحمرة.