الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: ما يكون عندي من خير فلن أدخره عنكم

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

1469- حدَّثنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ يُوسُفَ: أخبَرَنا مالِكٌ، عن ابْنِ شِهابٍ، عن عَطاءِ بْنِ يَزِيدَ اللَّيْثِيِّ:
عن أَبِي سَعِيدٍ الخُدْرِيِّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ: أَنَّ ناسًا مِنَ الأَنْصارِ سَأَلُوا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَعْطاهُمْ، ثُمَّ سَأَلُوهُ فَأَعْطاهُمْ [1]، حَتَّى نَفِدَ ما عِنْدَهُ، فقالَ: «ما يَكُونُ عِنْدِي مِنْ خَيْرٍ فَلَنْ أَدَّخِرَهُ عَنْكُمْ، وَمَنْ يَسْتَعْفِفْ [2] يُعِفَّهُ [3] اللَّهُ، وَمَنْ يَسْتَغْنِ
ج2ص122
يُغْنِهِ اللَّهُ، وَمَنْ يَتَصَبَّرْ يُصَبِّرْهُ اللهُ، وما أُعْطِيَ أَحَدٌ عَطاءً خَيْرًا وأَوْسَعَ مِنَ الصَّبْرِ».


[1] في رواية أبي ذر زيادة: «ثم سَألُوهُ فَأَعْطاهُمْ».
[2] في رواية الحَمُّويِي والمستملي: «يَسْتَعفَّ».
[3] في رواية أبي ذر: «يُعِفُّهُ» بالرفع.